منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 الاستغاثات العظمى بفضائل اعمال سيدنا ذى النورين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد الفاروقى
مشرف منتدى عطر الدنيا بذكر المصطفى
مشرف منتدى عطر الدنيا بذكر المصطفى
avatar

عدد الرسائل : 74
العمر : 38
تاريخ التسجيل : 17/02/2008

مُساهمةموضوع: الاستغاثات العظمى بفضائل اعمال سيدنا ذى النورين   السبت مارس 01, 2008 9:49 pm

اللهم انا نسالك بثالث الخلفاء الاعلام ارباب الافهام والاعلام جناب رفيع المقام منيع المقام من عانقه سيد الانام وترك الصلاة على مبغضه معلما باعظام السلام واكرام ذى الجلال والاكرام سيدنا عثمان بن عفان راجح الميزان جامع القران صاحب الحياء والايمان الامين الامان الشفيع لاكثر من ربيعة ومضر ممن استوجب النيران كثير الانفاق والاعتاق مرضاة للديان صاحب الفراسة الصادقة والدعوة المستجابة الخارقة بلا نكران اللهم فبجاه هذا السيد المصان ذى النورين الامين الامان المامون فى السر والاعلان من جهز جيش العسرة ووسع المسجد على اهل الايمان واشترى بئر رومة فاعطى فى الجنان ما لا يصفه لسان ولا يعبر عنه بنان ولا بيان اسالك ان تمنحنى والمسلمين بجاهه العيان والاحسان لافوز بكل الامتنان دون افتتان يا حنان يا منان من علينا بثبات الايمان حتى نلقاك وانت راض عنا يا رحيم يا رحمن (وصلى اللهم على سيدنا محمد وال سيدنا محمد واصحابه وازواجه واولاده واتباعه واهل بيته وامهاته وابيه بعدد كل شئ فى الدنيا والاخرة وكذلك والحمد لله رب العالمين)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سامر سويلم
مشرف مكتبة المودة
مشرف مكتبة المودة
avatar

عدد الرسائل : 169
تاريخ التسجيل : 20/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: الاستغاثات العظمى بفضائل اعمال سيدنا ذى النورين   الأحد مارس 02, 2008 7:33 am

اخي احمد شكرا على الموضوع

هل يجوز الاستغاثة او طلب الاجابة من الله بجاه كذا

سؤال استرشادي بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
احمد الفاروقى
مشرف منتدى عطر الدنيا بذكر المصطفى
مشرف منتدى عطر الدنيا بذكر المصطفى
avatar

عدد الرسائل : 74
العمر : 38
تاريخ التسجيل : 17/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الاستغاثات العظمى بفضائل اعمال سيدنا ذى النورين   الأحد مارس 02, 2008 2:38 pm

لقد قال الحق عز وجل فى محكم تنزيله ( قَالَ يَا نُوحُ اِنَّهُ لَيْسَ مِنْ اَهْلِكَۚ اِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍۗ فَلَا تَسْـَٔلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِه۪ عِلْمٌۜ اِنّ۪يٓ اَعِظُكَ اَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِل۪ينَ)سورة هود اية رقم 46وفى هذه الاية معنى راقى جدا يظهر لنا فى ان الانسان منا اما هو عمل صالح ام عمل غير صالح لان الله عز وجل عندما اشار الى ولد سيدنا نوح قال عنه انه عمل غير صالح ولما كان العمل الصالح وسيلة لله عز وجل للتقرب والابتهال والدعاء كما علمنا سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم فى الحديث المروى عن عبد الله بن عمر باجازتنا ان نتوسل الى الله بصالحات اعمالنا فجاز لنا ان نتوسل بالصالحين وسادات الصالحين ومن اصلح عند الله عز وجل من النبى صلى الله عليه وسلم وال بيته وخلفائه الاربعة وساداتنا الخلفاء الاربعة وسائر مائة واربعة وعشرين الف صحابى اجتمعوا بحبيب الله فى حجة الوداع ونالوا شرف الصحبة فلقبوا بصحابة النبى صلى الله عليه وسلم وهذا هو الحديث المروى من قبل سيدنا عبد الله بن عمر بخصوص الثلاثة الذين حبسوا فى الغار فتوسلوا بصالحاتهم الى الله عز وجل.

-( وعن أبي عَبْد الرَّحْمَن عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ بْنِ الْخطَّابِ، رضي الله عنهما قال: سَمِعْتُ رسول الله صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يَقُولُ: «انْطَلَقَ ثَلاَثَةُ نفر مِمَّنْ كَانَ قَبْلَكُمْ حَتَّى آوَاهُمُ الْمبِيتُ إِلَى غَارٍ فَدَخَلُوهُ، فانْحَدَرَتْ صَخْرةٌ مِنَ الْجبلِ فَسَدَّتْ عَلَيْهِمْ الْغَارَ، فَقَالُوا : إِنَّهُ لا يُنْجِيكُمْ مِنْ الصَّخْرَةِ إِلاَّ أَنْ تَدْعُوا الله تعالى
بصالح أَعْمَالكُمْ . قال رجلٌ مِنهُمْ : اللَّهُمَّ كَانَ لِي أَبَوانِ شَيْخَانِ كَبِيرانِ ، وكُنْتُ لاَ أَغبِقُ قبْلهَما أَهْلاً وَلا مالاً فنأَى بي طَلَبُ الشَّجرِ يَوْماً فَلمْ أُرِحْ عَلَيْهمَا حَتَّى نَامَا فَحَلبْت لَهُمَا غبُوقَهمَا فَوَجَدْتُهُمَا نَائِميْنِ ،
فَكَرِهْت أَنْ أُوقظَهمَا وَأَنْ أَغْبِقَ قَبْلَهُمَا أَهْلاً أَوْ مَالاً، فَلَبِثْتُ وَالْقَدَحُ عَلَى يَدِى أَنْتَظِرُ اسْتِيقَاظَهُما حَتَّى بَرَقَ الْفَجْرُ وَالصِّبْيَةُ يَتَضاغَوْنَ عِنْدَ قَدَمى فَاسْتَيْقظَا فَشَربَا غَبُوقَهُمَا . اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتُ فَعَلْتُ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ وَجْهِكَ فَفَرِّجْ عَنَّا مَا نَحْنُ فِيهِ مِنْ هَذِهِ الصَّخْرَة ،
فانْفَرَجَتْ شَيْئاً لا يَسْتَطيعُونَ الْخُرُوجَ مِنْهُ . قال الآخر : اللَّهُمَّ إِنَّهُ كَانتْ لِيَ ابْنَةُ عمٍّ كانتْ أَحَبَّ النَّاسِ إِلَيَّ » وفي رواية : « كُنْتُ أُحِبُّهَا كَأَشد مَا يُحبُّ الرِّجَالُ النِّسَاءِ ، فَأَرَدْتُهَا عَلَى نَفْسهَا فَامْتَنَعَتْ مِنِّى حَتَّى أَلَمَّتْ بِهَا سَنَةٌ مِنَ
السِّنِينَ فَجَاءَتْنِى فَأَعْطَيْتُهِا عِشْرينَ وَمِائَةَ دِينَارٍ عَلَى أَنْ تُخَلِّىَ بَيْنِى وَبَيْنَ نَفْسِهَا ففَعَلَت ، حَتَّى إِذَا قَدَرْتُ عَلَيْهَا » وفي رواية : « فَلَمَّا قَعَدْتُ بَيْنَ رِجْليْهَا ، قَالتْ : اتَّقِ الله ولا تَفُضَّ الْخاتَمَ إِلاَّ بِحَقِّهِ ، فانْصَرَفْتُ عَنْهَا وَهِىَ أَحَبُّ النَّاسِ إِليَّ وَتركْتُ الذَّهَبَ الَّذي أَعْطَيتُهَا ، اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتُ
فَعْلتُ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ وَجْهِكَ فافْرُجْ عَنَّا مَا نَحْنُ فِيهِ ، فانفَرَجَتِ الصَّخْرَةُ غَيْرَ أَنَّهُمْ لا يَسْتَطِيعُونَ الْخُرُوجَ مِنْهَا . وقَالَ الثَّالِثُ : اللَّهُمَّ إِنِّي اسْتَأْجَرْتُ أُجرَاءَ وَأَعْطَيْتُهمْ أَجْرَهُمْ غَيْرَ رَجُلٍ وَاحِدٍ تَرَكَ الَّذي لَّه وذهب فثمَّرت أجره حتى كثرت منه الأموال فجائنى بعد حين فقال يا عبد الله أَدِّ
إِلَيَّ أَجْرِي ، فَقُلْتُ : كُلُّ مَا تَرَى منْ أَجْرِكَ : مِنَ الإِبِلِ وَالْبَقَرِ وَالْغَنَم وَالرَّقِيق فقال: يا عَبْدَ اللَّهِ لا تَسْتهْزيْ بي ، فَقُلْتُ : لاَ أَسْتَهْزيُ بك، فَأَخَذَهُ كُلَّهُ فاسْتاقَهُ فَلَمْ يَتْرُكْ مِنْه شَيْئاً ، اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتُ فَعَلْتُ ذَلِكَ ابْتغَاءَ وَجْهِكَ فافْرُجْ عَنَّا مَا نَحْنُ فِيهِ ، فَانْفَرَجَتِ الصَّخْرَةُ فخرَجُوا يَمْشُونَ » متفقٌ عليه) ومروى فى رياض الصالحين
اما التوسل بجاه كذا وكذا فهو ايضا مجاز به بتعيين اسم المتوسل به كما ورد فى الحديث المروى عن عثمان بن حنيف الذى توسل الضرير فيه باسم المصطفى صلى الله عليه وسلم (عن عثمان بن حنيف أن رجلاً ضرير البصر أتى النبي صلي الله عليه وسلم فقال: ادع الله أن يعافيني ، قال: (( إن شئت دعوت ، وإن شئت صبرت فهو خير لك)) قال: فادعه ، قال: فأمره أن يتوضأ فيحسن وضوءه ويدعو بهذا الدعاء , (( اللهم إني أسألك وأتوجه إليك بنبيك محمد نبي الرحمة إني توجهت بك إلى ربي في حاجتي هذه لتقضى لي اللهم فشفعه في) وصلى اللهم على سيدنا ونبينا محمد وال سيدنا محمد وازواجه واولاده واتباعه واهل بيته وامهاته وابيه بعدد كل شئ فى الدنيا والاخرة وكذلك والحمد لله رب العالمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاستغاثات العظمى بفضائل اعمال سيدنا ذى النورين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة المودة :: صلوات و أوراد -
انتقل الى: