منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 مع سيدي عبد السلام بن بشيش

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسماعيل عبدالحكيم



عدد الرسائل : 1
تاريخ التسجيل : 20/08/2007

مُساهمةموضوع: مع سيدي عبد السلام بن بشيش   الأربعاء أغسطس 29, 2007 12:54 pm


الحمد لله ، الأحد الصمد ، لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد.

الحمد لله الذى خلق السماوات والأرض وجعل الظلمات والنور.

الحمد لله فاطر السماوات والأرض ، جاعل الملائكة رسلا أولى أجنحة.

الحمد لله الرحمن، علم القرآن ، خلق الإنسان ، علمه البيان.

الحمد لله ، خلق آدم على صورة الرحمن..

الحمد لله، نور كل شىء وهداه،

الحمد لله الرفيع جلاله، المحمود فى كل فعاله، فلا تبلغ الأوهام بعضا من ثناه.

[لقد جاءكم رسول من أنفسكم ، عزيز عليه ماعنتم، حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم]

السلام عليك أيها النبى ورحمة الله وبركاته.

السلام على عباد الله الصالحين،

وعلينا بهم يارب العالمين.

اللهم وصل على نورك

حقيقة رحمتك، ومجد عظمتك، خُلاصتك من كنه كونك، وصفوتك ممن خصصته باصطفائيتك،

(أحمد) الحامدين فى سرادقات جلالك، و(محمد) المحمودين على بساط جمالك،

اللهم وأنلنا من بركاته، وافتح اللهم أقفال قلوبنا بمفاتيح حبه، وكحل أبصار بصائرنا بإثمد نوره

وطهر أسرار سرائرنا بمشاهدته وقربه حتى لا نرى فى الوجود إلا أنت به ومن نوم غفلتنا ننتبه.
.
وأستأذن أشياخى –عليهم من الله الرضوان- لأنقل عنهم أن :

جمال الله تعالى هوأوصافه العليا وأسماؤه الحسنى. وهو معنوى وصورى.

أما المعنوى فهو معانى الأسماء الحسنى والأوصاف العلى. وشهود كمالها. وكمال شهودها

يستحيل إلا لمن هى له تعالى وتقدس.

وأما الجمال الصورى فهو هذا العالم المعبر عنه بالمخلوقات.

وجلال الله تعالى هو تجليه فى أسمائه وصفاته. والجلال المطلق لا يكون شهوده إلا لله تقدس فى جلاله وجماله.

وخصوصية سيد الخلق صلى الله عليه وسلم أن لذاته الشريفة توجهان – كما نقله سيدى أحمد بن المبارك

عن سيدى عبدالعزيز الدباغ فى الإبريز-

وجهة منه صلى الله عليه وسلم إلى الحق سبحانه ؛ والأخرى منه صلى الله عليه وسلم إلى الخلق.

الوجهة الأولى فياضة دائما بالأنوارإلى من منه انفلقت الأنوار وانشقت الأسرار.

والثانية منه صلى الله عليه وسلم إلى الخلق . [انتهى من كلام سيدى عبد العزيز بتصرف]

وحقيقته صلى الله عليه وسلم أنه الزجاجة كأنها كوكب درى تتلقى ضوء المصباح

وتشع منه لكل على قدر مستحقه. فلا يتجلى للعوالم- عوالم الخلق وعوالم الأمر -

إلا جمال ذاك الجلال ، لكل على قدر مستحقه ، عطاءاً إلاهياً وقسمة محمدية.

[أنا القاسم والله المعطى ]

وإن سيدنا عبد السلام ابن بشيش وقد عاين الجمال فى عالم الملكوت، والجلال فى عالم الجبروت

فقد سجل مشاهداته فى تصليته الشهيرة على سيد الخلق صلى الله عليه وسلم:، حيث يقول فى أولها:

اللهم صل على من منه انشقت الأسرار وانفلقت الأنوار

وفيه ارتقت الحقائق وتنزلت علوم آدم فأعجز الخلائق،

وله تضاءلت الفهوم فلم يدركه منا سابق ولا لاحق

فرياض الملكوت بزهر جماله مونقة، وحياض الجبروت بفيض أنواره متدفقة،

وما من شىء إلا وهو به منوط ، إذ لولا الواسطة لذهب كما قيل الموسوط

صلاة تليق بك منك إليه كما هو أهله

اللهم انه سرك الأعظم الدال عليك وحجابك الأعظم القائم لك بين يديك

اللهم ألحقنى بنسبه، وحققنى بحسبه وعرفنى إياه معرفة أسلم بها من موارد الجهل وأكرع بها من مواهب الفضل

واحملنى على سبيله إلى حضرتك حملا محفوفا بنصرتك

وزج بى فى بحار الأحدية، وانشلنى من أوحال التوحيد، وأغرقنى فى عين بحر الوحدة

حتى لا أجد ولا أرى ولا أسمع ولا أحس إلا بها

واجعل الحجاب الأعظم حياة روحى، وروحه سر حقيقتى ، وحقيقته جامع عوالمى

لقد تشوف سيدى ابن بشيش إلى أن يكون له فى بحر الوحدة سبحٌ ، ويكون فى ذاك المقام سبحانا.

ولأن ذلك لايكون إلا للنور الأول صلوات ربنا – سبحان ربنا- عليه ، فلقد طلب الوصل والإتصال
والمواصلة

بل والمزج مع الذات المحمدية الأجمدية حياةً،وروحاً ، وسراً ، وحقيقةً ، وعوالم.

ولأن النهايات لا تصح إلا بتصخيح البدايات،- كما قال سيدى ابن عطاء الله-

فقد توجه سيدى عبد السلام إلى مولاه، عند بدأ السير ليلحقه - بالجناب الأحمدى ،

ويحققه بالأوصاف المحمدية ويجذبه على سبيل حضرة سيد الوجود- صلواته تعالى عليه-

إلى حضرة ذاته سبحانه سبحانه سبحانه.

وفى الحضرة الأقدس ماثم إلا سبحات النور الأول متفجرة على هاتيك الوجهة ، فهى الزجاجة

وهى المشكاة بل وهى المصباح ، فلا يكون للشاهد وقد شاهد:[أول ما خلق الله نور نبيك ياجابر]

إلا أن يتادى طالبا الوصل:

اللهم

صل على سيدنا ومولانا محمد النور الذاتى والسر السارى فى سائر الأسماء والصفات

اللهم وارض عن سيدى أبى الحسن الشاذلى.

اللهم

إنى قد عجزت من حيت إحاطة العقل وغاية الفهم ومنتهى الإرادة وسابق الهمة

أن أصلى على سيدنا ومولانا وحبيبنا وقبلتنا سيدنا محمد من حيث هو ،

وكيف أقدر على ذلك وقد جعلت كلامك خلقه وأسماءك مظهره، ومنشا كونك منه، وأنت ملجؤه وركنه،

وملؤك الأعلى عصابته ونصرته

اللهم

فصلً عليه صلاة تصعد بك منك إليك وتعرف فى الملأ الأعلى أنها خالصة لديك

صلاة ننهل بها – فى الدنيا والآخرة- من حوض

[إن الله وملائكته يصلون على النبى]

والحمد لله

على ما منح من الفتح الذى به أبصار بصائرنا قد فتح

بتوجه[فولوا وجوهكم شطره]

بحقيقة [هو الذى يصلى عليكم وملائكته ليخرجكم من الظلمات إلى النور، وكان بالمؤمنين رحيما]

وشريعة [ ياأبها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ]

وباسم[ يانور كل شىء وهداه ، أنت الذى فلق الظلمات لنوره-صلى الله عليه وسلم-يانور

المصدر: عبدالحكيم/ منتدى الرباط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مع سيدي عبد السلام بن بشيش
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة المودة :: صلوات و أوراد -
انتقل الى: