منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 أسئلة و أجوبة عن ألديانة ألمندائية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الياسين

avatar

عدد الرسائل : 98
تاريخ التسجيل : 19/08/2007

مُساهمةموضوع: أسئلة و أجوبة عن ألديانة ألمندائية   الجمعة يونيو 20, 2008 9:42 pm

الشيخ الترميذه علاء النشمي



1. من هو مؤسس الديانة المندائية؟

أن الديانة المندائية تختلف عن باقي الديانات، بكونها ليس لديها مؤسس بشري .. أن المندائية ببساطة هي شرعة الحياة الفطرية (شرشا اد هيي) التي عرفها والتزم بها آدم أبو البشر (أول إنسان عاقل) .. فقد ورد في ك/ي ، عندما أمر الخالق العظيم، رسول الحياة والنور (هيبل زيوا) (أ.س) بما يلي:
(( اذهب، ناد بصوتك آدم وامرأته حواء وجميع ذريتهم . بصوت عال ناديهم واجمعهم وخذ على نفسك أن تعلمهم كل شيء. أعطهم دروسا عن ملك النور السامي ذو القوة الواسعة العظيمة دونما حد أو عدد وعرفهم بعوالم النور الأبدية ))
وأيضا ورد في ك/ي
(( لقن آدم وزوجته العلم والمعرفة ))
فهذا الأمر من الخالق العظيم لملاكه الطاهر، بان يعلم آدم وزوجته حواء (العلم والمعرفة) .. فهذه المعرفة هي المندائية، ويقصد بها معرفة وجود الرب الحي العظيم.
فالمندائية امتداد لشريعة عوالم النور (عوالم الله) .. فهي تعني المعرفة .. ويقصد بها معرفة الرب وتوحيده ،الحي العظيم (هيي ربي) مسبح اسمه، وتنظيم الصلة ما بين رب الأكوان والإنسان، وهذا هو أهم شيء وجوهر الدين المندائي .. وأول من عرف، وكان مندائي بسبب معرفته، هو آدم (مبارك اسمه).. المندائية هي معرفة الحياة وهي ليست وليدة عصر، وانما وليدة كل العصور.

2. من هو أول نبي مندائي؟
أن أول الأنبياء أو المعلمين وناشري المعرفة والعبادة المندائية هو آدم .. أول إنسان عاقل على وجه البسيطة .. الذي عرف شرعة الحياة الفطرية في عبادة ومعرفة الرب، خالق الحياة. لقد جاء في ك/ي ما يلي:
((هذا هو الدين الأول، الذي وهب آدم، الأب الأول من السلالة الحية. لقد كان هذا حديثا وشهادة في الوقت نفسه)).
وبعد عصر آدم، واثناء مسيرة المعرفة الأولية للخالق الأزلي ومرورها بالأنبياء والمعلمين والآباء المندائيين الأوائل، تكونت من خلال الزمن، الشريعة المندائية، ومثلما نتداولها اليوم.

3. ولكن النبي آدم هو أبو البشر .. وأبو جميع الأديان؟

هذا صحيح ... ومعروف أيضا عند جميع الأديان، ولقد ورد ذلك في الأدب الديني لجميعها قديما وحديثا، وخاصة ما تعرف بالأديان السماوية.
أن الإنسان الأول على هذه الأرض والذي خلقه الله، هو آدم وزوجته حواء. وآدم هو نبي من أنبياء الله او هو أب من الآباء المقدسين الأوائل .. اذن آدم عرف الله ووحده وعبده وأقام الصلاة وعرف الفرق ما بين الأعمال الخيرة والشريرة .. إذن كل هذه الأمور مجتمعة هي لب الشريعة والديانة .. أذن السؤال الذي يطرح نفسه ما هي ديانة آدم ؟!! سواء أكانت شريعة معقدة مثل الأديان الحاضرة او شريعة فطرية جوهرها معرفة ان للحياة ربا وخالقا. .. فلذلك تؤمن الديانة المندائية بان آدم وشريعته الفطرية ما هي الا المندائية .. ولكن ما هي المندائية؟ المندائية ببساطة معرفة الرب ووجوده .. فالمندائي جوهر عبادته مقولة (اكا هيي اكا ماري اكا مندا اد هيي)
أما الطقوس والمراسيم والقضايا المعقدة الأخرى التي تختص بها جميع الديانات فهي وليدة العصور اللاحقة التي صاحبت تطور الإنسان ونضوجه العلمي والفكري والحضاري.. فلذلك لقب آدم بأنه مندائي أي عارف أو أول من عرف الله ووحده .. وهذا الموضوع يتفق مع فلسفة جميع الأديان بان آدم كانت ديانته معرفة الرب وتوحيده .. وهذا أيضا ما تقول به المندائية لأنها وحسب تعريفها ديانة الفطرة الحقيقية في معرفة خالق هذا الكون والإحساس القوي بوجوده في الحياة.
فقد ورد في الكنزا ربا مايلي:
(( طوبى للكاملين الذين عرفوك بقلب طاهر )).


4. من هم أنبياء المندائية؟

أن الصابئة المندائيون يؤمنون أشد الأيمان بأنبيائهم ومعلميهم وآباءهم الأوائل الذين انبنت على أيديهم وعلى مختلف عصورهم الديانة المندائية .. فكان لهم الأثر الكبير على تعاليم الديانة الصابئية المندائية ومبادئها وفلسفتها وحتى طقوسها ومراسيمها الدينية .. وان الآباء والأنبياء الأوائل وكما هو معروف هم:
· النبي والأب والرجل الأول آدم (أبو البشر) والذي يحتفظ المندائيون بصحفه السماوية.
· النبي شيتل بن آدم الرجل الأول (الغرس الطيب) والذي أفدى والده ، فكانت روحه الأقدس من بين البشر.
· النبي سام بن نوح (المتعبد الخاشع) والذي تزخر الكتب الدينية المندائية المقدسة بصحفه وقصصه وتراتيله.
· النبي يهيا يوهنا _ يحيى بن زكريا _ يوحنا المعمدان (الحبيب المرتفع) ويحتفظ المندائيون بكتابه الذي خطت قسم منه أنامله المقدسة وزاد عليه تلاميذه من بعده .. وهو النبي الأخير الذي يؤمن به الصابئة المندائيون.

5. هل النبي يهيا يوهنا (مبارك اسمه) متزوج ومنجب؟

حسب المصادر المندائية، نعم .. أن النبي ومعلم الحق يهيا يوهنا مبارك اسمه، تزوج من امرأة مندائية من قريته اسمها انهر ويعني اسمها (الأحسن أو الاشرق)، بعدما أمره الحي العظيم (مسبح اسمه) بذلك .. واصبح لديه 5 أولاد و3 بنات .. واسمائهم هي:
الذكور : هندام ، بهرام (على اسم الملاك بهرام ربا)، أنصاب (الثابت) ، سام (على اسم النبي سام بن نوح)، شار
الإناث : شارت ، رهيمات هيي (رحمة الرب) ، انهر زيوا (انهر المضاءة – على اسم أمها انهر).

6. هل المندائية تؤمن باله واحد؟

إن المندائية، من الديانات الموحدة (Monotheism) ، والتي تؤمن باله واحد معبود مستقل ومبعوث بذاته (الاها اد من نافشي افرش – الإله الذي انبعث من ذاته)، غير محدود الأسماء والصفات والقوة والإرادة، فلذلك تطلق عليه اسم (هيي – الحي = الحياة) والحياة هنا يقصد مفهومها العام والشامل المتمثلة بالحركة اللانهائية للوجود. والحي الرب موجود ومنتشر في جميع الفضائل ويسكن الشمال القاصي .. ويسمى في اللغة المندائية ب(هيي) أي الحي أو الحياة .. لان الحي هو جميع الحياة، والحياة بأكملها هي الحي. ولقد جاء في دراشا ما يلي:
((ملعون ومخزي من لا يعرف ولا يعلم بان ربنا هو ملك النور السامي، الواحد الأحد)).
(راجع بعض صفات الرب في المندائية في الصفحة الأخيرة).

7. هل المندائية تؤمن بالحياة الأخرى؟

أن جل اهتمام المفاهيم الدينية المندائية تنصب على حيازة النعيم في الحياة السعيدة في العوالم النورانية العليا .. فالحياة الأرضية وكل ما تحوي من نعم وراحة وملذات هي ليست مطلب المندائي المؤمن، وانما طلبه الارتقاء إلى الملا الأعلى والاتحاد بالذات العظمى والحياة في عوالم النور.


8. لقد عرفت مؤخرا بان كتاب الصابئة المندائيين هو (كنزا ربا)، فما هو هذا الكتاب؟ وعلى ماذا يحتوي؟ وما هي اللغة التي كتب بها أصلا؟ والى كم لغة ترجم لحد الآن؟ وهل من الأهمية لحياتنا الروحية كمندائيين مؤمنين، قراءة الكنزا ربا؟

أن الإجابة على هذا السؤال يحتاج إلى تقسيمه إلى عدة فروع، لتسهيل فهمه بالشكل الصحيح، وكالآتي:
· ما هو هذا الكتاب؟: يسمى (كنزا ربا ) ومعناه (الكنز العظيم)، وهو الكتاب الروحي والمقدس للمندائية. وهو فعلا كنز لما يحتوي من مفاهيم وكلام الرب العظيم وتعاليمه إلى الإنسان، وهذا الكتاب لم يكتب في عصر معين واحد، وانما كتب وجمع في عصور مختلفة، واحتوى على تعاليم وحكم وقصص الأنبياء والمعلمين الأوائل للمندائية وعلى مختلف عصورهم. ومعروف أن كلمة (كنز) في اللغة، تدل على النفاسة والكتمان.

· على ماذا يحتوي؟: يحتوي الكنزا ربا على جميع صحف الأنبياء والآباء الأوائل للمندائية وهم (آدم وشيتل وسام ويهيا يوهنا)، وكذلك يحتوي على الأسفار المتعلقة بخلق الله للعوالم النورانية والأكوان والأرض، وتاريخ شرعة الحياة الفطرية في معرفة البشر للرب العظيم، ومجموع النبوات عما سيحدث في العالم منذ خلقه حتى المنتهى، كما يحتوي على الشرائع الإلهية، والتعاليم الروحية، والنصائح الدينية والأدبية التي تناسب جميع البشر في كل الأزمنة، والمدونة بطرق وبأساليب مختلفة، من نثر وشعر، وتاريخ وقصص، وحكم وأدب، وتعليم وإنذار، وفلسفة وأمثال، ويعتبر الكنزا ربا مصدر الإيمان المندائي والغذاء الروحي للمتهيمنين (المؤمنين). فيه كل ما يختص بالإيمان والحياة والتعاليم الروحية التي تنير المعرفة والمحبة في قلب الإنسان، وبالتالي محبته لأخيه الإنسان وللخلق كله.


· إلى كم قسم يُقسم الكنزا ربا؟: يتالف الكنزا ربا من قسمين اثنين:
1. كنزا يمينا (الكنز اليمين): ويحتوي على التعاليم والوصايا والتحذيرات وعلى قصص الخلق والتكوين والنشوء وعلى صحف آدم وشيتل بن آدم ودنانوخت وعلى قصص بعض الملائكة.
2. كنزا سمالا (الكنز الشمال): ويحتوي على مجموعة من التراتيل وعلى مجموعة من القصص الخاصة برجوع وعروج النفس إلى موطنها الأصلي الذي نزلت منه (الما دنهورا-عالم النور).

· ما هي اللغة التي كتب بها؟: كتب هذا الكتاب المبارك بلهجة آرامية شرقية أصيلة، وهي ما تعرف باللغة المندائية. (راجع جواب السؤال رقم لمعرفة المزيد عن لغة هذا الكتاب المبارك).
· هل من الأهمية لحياتنا الروحية كمندائيين مؤمنين، قراءة الكنزا ربا؟: كما أن الإنسان بحاجة للغذاء المادي لكي ينمو جسدياً، فكذلك هو بحاجة للغذاء الروحي لكي ينمو روحيا، ومصدر الغذاء الروحي للمندائيين هو الكنزا ربا، فيجب على المرء المندائي، أن لا يدع الحاجات المادية أو الأفكار الشيطانية تمنعه من قراءته .. فيجب عليه أن يعود نفسه، على أن يقرأ فصلاً من (كنزا ربا) يومياً، إلى أن يصبح بذلك عادة مألوفة لديه، وبالطبع ليست القراءة لوحدها كافية، بدون الفهم الصحيح المقرون بالفعل والعمل الايجابي. وهذا ما سوف يساعده بالتأكيد ليصبح تلميذاً أميناً ومخلصا للحياةً. فثباتنا في حياة الحي العظيم (مسبح اسمه) يأتي عن طريق قراءتنا لكلمته وتعاليمه لنا، وحفظنا وصاياه والعمل بموجبها في حياتنا.

· إلى كم لغة ترجم الكتاب؟: ترجم هذا الكتاب في أول الأمر إلى اللغة الألمانية على يد العالم البروفيسور ليدزبارسكي، وأيضا الى اللغة العربية مؤخرا، كما ترجم قسم منه الى اللغة الانكليزية.

9. هل توجد كتب مندائية أخرى؟ ما هي؟

يمتلك المندائيون عدد من الكتب غير الكتاب الرئيسي المقدس (كنزا ربا)، ولكن ليست جميع الكتب هي مقدسة ودينية أو الاهية .. فمنها التاريخية والعلمية أو تراتيل وأناشيد دينية وغيرها، كتبها علماء دين كبار واجلاء (ريشمي وناصورايي – رؤساء أمة وعلماء ومتبحرين بالدين). ومن هذه الكتب ما يلي:
· دراشا اد يهيا: ويحتوي هذا الكتاب على حكم ومواعظ وتعاليم النبي والأب يهيا يوهنا (مبارك اسمه) وعلى قصص حوله أيضا.
· سيدرا اد نيشماثا: ويضم قصص هبوط النفس في جسد آدم (مبارك اسمه) .. ويحتوي أيضا على مجموعة كبيرة من التراتيل والأناشيد التي تتلى في طقسي المصبتا (التعميد) والمسخثا (الارتقاء).
· حران كويثا: ديوان يتحدث عن نقاط مهمة في التاريخ المندائي.
· القلستا: كتاب يضم تراتيل وأناشيد ترنم في مراسيم الزواج المندائي.
· ترسر الف شيالة: وهو عبارة عن ديوان (درج) يتالف من سبعة أجزاء .. يتناول أخطاء الكهانة الطقسية وكيفية معالجتها إضافة إلى بعض القوانين المندائية وبعض الأسئلة والأجوبة حول الفلسفة واللاهوت المندائي.
· نياني اد رهمي: كتاب خاص بالأدعية والصلوات الرسمية وغير الرسمية.
· نياني اد مصبتا: يضم تراتيل وشرح لطقس المصبتا (التعميد).
· مع مجموعة من الدواوين التي تهتم بمختلف المواضيع المندائية، واهمها الفلسفة والميثلوجيا المندائية.

10. هل تؤمن المندائية بالسيد المسيح كاله متجسد؟

أن المندائية لا تؤمن بان الرب ممكن هيكلته أو تجسيده، وان الرب الذي تؤمن به المندائية ليس له حدود .. فلذلك ان المندائية لا تؤمن بالمسيح إلا على أساس انه بشر وليس كاله متجسد. وببساطة لا يؤمن بذلك إلا المسيحيون، وهذا ما يميز دينهم. فقد جاء في ك/ي ما يلي:
(( انه يقول لكم: أنا هو الله ، أنا ابن الله ، الذي بعثه أبوه إليكم. ويشرح لكم: أنا هو الرسول الأول، أنا هو هيبل زيوا الذي نزل من ملكوت السماء. لكن لا تصدقوه ولا تعتنقوا دينه )).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الياسين

avatar

عدد الرسائل : 98
تاريخ التسجيل : 19/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: أسئلة و أجوبة عن ألديانة ألمندائية   الجمعة يونيو 20, 2008 9:53 pm


11. ما هي أهم أسرار أو أركان الشخصية المندائية؟

أن أهم أركان أو أسرار الديانة أو الشخصية المندائية، هي:
· معرفة هيي ربي وتوحيده والارتباط بأفكار عالم النور.
· البراخا .. الصلاة .. وهي التناغم مع الحياة بأسرها (عبادة الخالق).
· صوما ربا .. الصوم .. تنقية النفس من شوائبها (الأعمال التي تشين علاقة المرء بخالقه وبأخيه الإنسان).
· زدقا .. الصدقة .. وهي تقاسم النعمة والحياة مع الخلق.
· المصبتا .. التعميد .. وهو التجديد والولادة الجديدة في حياة الرب.

12. هل يوجد طلاق في الديانة المندائية؟

لا يوجد طلاق في الديانة المندائية بالمعنى الفعلي للكلمة، بحيث يستوجب بعده إعادة مراسيم الزواج او العقد الديني الشرعي. وانما يوجد هجران أو فرقة، يعود بعدها الزوجان إلى أحدهما الآخر بدون عقد ديني ثان. وتتحقق الفرقة بين الزوجين بأسباب كبيرة ومهمة أهمها الآتي:
· إثبات الزنا.
· إثبات خيانة المعشر.
· الخروج عن الديانة المندائية لاحدهما.

13. ما هو اصل المندائيين؟ اهو شرقي أم غربي؟

حسب أغلبية الدلائل التي تشير إلى أن اصل المندائيين هو في وادي الرافدين، ومنه كان بروز أول دين يؤمن بالرب الواحد وهو الدين المندائي .. فارتباط المندائيين بأرض وادي الرافدين وخاصة في جزئيه الأوسط والسفلي إلى الاهوار، ليس ارتباط مهاجرين بأرض جديدة، وانما ارتباط وثيق مع اصل هذه البلاد وحضارتها. ولا يخفى أيضا على أن للمندائيين امتداد عميق في حران (الشام) وفي فلسطين وحتى في مصر حسب ما أورده أغلبية الكتبة والمؤرخين العرب القدماء.

14. هل تعرض المندائيون إلى اضطهاد؟ ممن؟

أن المندائيون وعبر تاريخهم الطويل تعرضوا لاضطهاد كبير من قبل أقوام واديان عدة، وذلك لعدة أسباب معروفة للجميع .. وقد ورد في تاريخهم الكثير من المضايقات والاضطهادات التي تعرضوا لها سواء أكان ذلك في العصر القديم أم في العصر الحديث .. ومن هذه الاضطهادات والمضايقات ما يلي:
1. تشير كثير من الوقائع المذكورة في التاريخ المندائي، على أن المندائيين تعرضوا لاضطهاد بعض أمراء الدولة الإسلامية على مر التاريخ. فقد ذكر في أحد كتب الاخباريون القدماء، بان الأمير محمد بن مروان بن الحكم الأموي قد غزا الصابئة مرارا وسبى بها .
2. وتعرض المندائيون إلى اضطهاد بعض القبائل والعشائر الاسلامية العربية في جنوب وادي الرافدين ومنها مذبحة الناصرية ومذبحة شيشتر واغارة أحد شيوخ المنتفك على محلة الصابئة وإبادتهم وهتك أعراضهم وقتلهم.
3. الاضطهاد الذي تعرضوا له على أيدي اليهود وسلطتهم الزمنية في أورشليم القدس قبل نحو آلفي عام، وبسببها هاجر المندائيون الفلسطينيون إلى بلاد الشام (حران) ومنها إلى وادي الرافدين، للالتقاء باخوتهم هناك. فقد ذكر في ديوان حران كويثا ( كتاب تاريخي مندائي ) ما يلي: ( استقبلتهم حران تلك مدينة الناصورائيين ، التي لا وجود (لاضطهاد) لطريق لملوك اليهود).
4. الاضطهاد الذي تم تحت رعاية السلطة البيزنطية بعدما أصبحت المسيحية، الديانة الرسمية للإمبراطورية.
5. الاضطهاد الذي حصل على أيدي بعض المبشرين المسيحيين المتعصبين الذي تساندهم الجيوش الغازية لبلاد الرافدين. ومنها اعتبارهم من المارقين عن الديانة المسيحية.

15. ما هي أهم نقاط وأسس الأيمان المندائي؟
· الأيمان برب خالق الأكوان منزه عن السيئات مقيم في ملكوته الحي في أقصى الشمال ومقيم في جميع الفضائل والجمال. وهو غير محدود ابدي وأزلي في كينونته، ليس له حدود في صفاته، وقوته، وعظمته. (راجع صفات الرب الذي تؤمن به المندائي).
· الأيمان بان هذا العالم جزء بسيط وصغير جدا من خلق الخالق العظيم.
· الأيمان بان هناك معركة ما بين الخير والشر في هذه الحياة.
· الأيمان بوجود الحياة الأخرى وبان الإنسان يجب أن يحاسب على أعماله وعبادته عند وفاته في أماكن خاصة تدعى (مطراثي – مطهرات)، وذلك من قبل الله سبحانه وتعالى فهو القاضي والديان الذي يحاسب الأنفس عند عروجها إلى موطنها السماوي. فالمندائية لا تؤمن بوجود الإنسان الخير المطلق ولا الإنسان الشرير المطلق، وانما تؤمن بان على الجميع الاعتراف بأخطائه وزلاته ونقصه وعليه ان يطهر قلبه وافعاله من كل ما لحق به في حياته على الأرض ويرتقي بعدها الى عوالم النور حيث الحقيقة والصفاء والنور الباهر.
· الأيمان بوجود الشر والشيطان والكائنات الشريرة التي تحاول استغلال الإنسان ليسقط في حبائلها.
· الأيمان بالمعرفة لأنها الطريق الموصلة الى رب الوجود وعلة هذا الكون. وبالتالي الاتحاد بملكوته.
· الأيمان بأنبياء أربعة فقط، هم رسل الله على هذه الأرض وهم آدم وشيتل وسام ويوحنا.

16. من هو النبي والمعلم الأخير للمندائية ؟

أن آخر أنبياء واباء المندائية هو النبي والمعلم الكبير يهيا يوهنا (يحيى يوحنا) وهو الاسم الآرامي المندائي للنبي يحيى بن زكريا (في المصادر العربية والإسلامية) ويوحنا المعمدان (في المصادر اليهودية والمسيحية)، وهو نبي الصابئة المندائيون، ولد من أبوين طاعنين في السن ومن أم عاقر، وهو رسول الحي العظيم إلى الإنسان، لإرجاع مبدأ النور الأول (ديانة آدم) الديانة المندائية، ولنشر التوبة والغفران والحق بين البشر. لديه 360 تلميذ (ترميذي)، وقام بمعجزات كثيرة منها (شفاء المرضى). له كتاب يعرف ب (دراشا اد يهيا – تعاليم يحيى) مخطوط باللغة المندائية. اشتهر باداءه المصبتا (التعميد المندائي) فلقب ب (يوهنا مصبانا – يوحنا المعمدان)، توفي وعمره 64 عام، وقام بتعميد السيد المسيح في نهر الأردن. ومقامه الان في الجامع الأموي في دمشق. وهو من الناصورائيين الكبار، ولقد اجله الحي العظيم واعطاه رتبة الملكي والأثري. ويعتقد الباحثون ان يوحنا المعمدان شخصية بارزة ومرموقة من جماعة الاسينيين، وهو نفسه معلم الحق. وتربى النبي يهيا يوهنا بعيدا عن والديه في جبل بروان الأبيض.

17. ما هي المبطلات؟

مبطل، باطل وهي نفسها بالعربية والسريانية، وتعني (ذهب خسرا وضياعا، فسد وسقط حكمه) يقال مثلا أن رجل الدين الفلاني مبطل، أي خسر رتبته وموقعه الديني نتيجة عمل ما، أو يقال لا باطل ولا مبطل اشمخ يا هيي (اسمك يا حي)، أي اسم الله ابدي لا يصيبه الهدر والضياع والفساد .. فلذلك يقال على هذه الأيام بأنها (مبطلة) لانه لا تقام بها المراسيم الدينية البتة. وهذه الأيام التي يبلغ عددها (36) يوما، وموزعة على السنة المندائية .. هي عبارة عن أيام يطبق فيها الصيام الأصغر (صوما زوطا)، وهو الامتناع عن تناول أكل اللحوم والأسماك والبيض، وذبحها أيضا.
اعتقد بان بعض الأيام المبطلة وخاصة الغير ثابتة حسب التقويم المندائي، جاءت نتيجة الأضاحي الحيوانية وما يرافقها من مراسيم دينية ماجنة لبعض الأقوام والأديان الأخرى ،والتي كانت منتشرة آنذاك وعلى نطاق واسع في منطقة الشرق الأوسط بأسرها، فلهذا السبب جاء تحريم المندائيين لهذه الطقوس، وبالتالي اعتبارها أياما مبطلة لا يجوز فيها ذبح الحيوانات وتناولها.

18. يقال أو ذكر في بعض الأدبيات الدينية بان النبي يحيى قد قطع رأسه بأمر من الملك هيرودس اثر قصته المعروفة مع سالومي، فما هو رأي الديانة المندائية بهذا الموضوع؟

ان النبي يحيى يوحنا هو نبي ومعلم واب مندائي عاش قبل ما يربو عن 2000 عام. في فلسطين وفي اورشليم بالذات، وله كتاب يدعى باسمه (دراشا اد يهيا = تعاليم يحيى)، وتحتفظ الادبيات المندائية الكثير عن هذا النبي العظيم، وكيف لا وهو نبيها الذي اعاد لها كينونتها الدينية بعدما شارفت على النهاية والاضمحلال في المجتمع انذاك، وكان لهذا النبي الاثر الكبير على تعاليم الديانة المندائية ومراسيمها.
فهذه القصة المزعومة عن كيفية وفاة هذا النبي، لم ترد الا في انجيلين اثنين من الاناجيل الاربعة المسيحية وبشكل عارض ايضا. وفي نفس الوقت ترفض الديانة المندائية بان هذا النبي قتل على يد الملك هيرودس، وانما توفى وفاة عظيمة كانت معجزة من معجزات هذا النبي، تدلل على مكانته عند الخالق الازلي ديان الانفس (مشبا اشمي)، فكيف يقتل النبي يحيى يوحنا واليهود انفسهم عجزوا عن الحاق الاذى به، وهم اعترفوا له بان قوته ونوره ليس لها مثيل ومستمدة من قوة تسبيحاته لخالقه.

19. ما هي أهم التسميات التي تطلق على المندائيين؟

أطلقت عدة تسميات على المندائيين، سواء هم أطلقوا على أنفسهم أو الأقوام المجاورة عرفتهم بها. ومن هذه التسميات ومعانيها كالآتي:
1. المندائيون .. من (مندا) أي العارفون بوجود الحي العظيم، أي الموحدون.
2. الناصورائيون .. وهي تسمية قديمة جدا، وتعني المتبحرين او العارفين بأسرار الحياة. أو (المراقبين ، الحراس).
3. الصابئة .. من (صبا) أي المصطبغون (المتعمدون) باسم الرب العظيم.
4. المغتسلة .. من (غسل) أي تطهر ونظف. وأطلقها المؤرخون العرب، وذلك لكثرة اغتسالهم بالماء (تعميدهم وغطسهم بالماء).
5. شلماني .. من (شلم - سلم) وهي تسمية آرامية مندائية تعني المسالم.
6. ابني نهورا .. أبناء النور، وهي تسمية أطلقت عليهم في كتبهم الدينية.
7. اخشيطي .. من (كشطا) أي أصحاب الحق او أبناء العهد، وهي تسمية أيضا أطلقت عليهم في الكتب الدينية.
8. المصبتيين .. من (مصبتا) أي المتعمدين او المصطبغين وهي اصل كلمة (الصابئة) في اللغة العربية.

20. ماذا تعني كلمة (هيي) لدينا؟

هيي تعني الحي، وهو اسم الخالق (الرب)، الاله المعبود في المندائية. وهو احد صفات واسماء الرب واقدسها. وتاتي بمعنى الحياة ايضا، لان الحياة هي الله، والله هو الحياة، والحياة مندائيا تعني الحركة اللانهائية للوجود. ودائما ترتبط كلمة (هيي) بالمقدسات المندائية الاهية مثل مندا اد هيي ( معرفة الحياة )، ميا هيي ( الماء الحي )، اثر هيي (مكان او ارض الحياة )، بيت هيي (ملكوت الحي ) . فقد ورد (هيي اد هون من هيي) أي الحياة انبثقت (= تكونت) من الحي او الحياة انبثقت من الحياة او الحياة تولد الحياة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أسئلة و أجوبة عن ألديانة ألمندائية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى :: حضرة المنتزهات والرياض  :: مـــذاهـــب و ديــــانــــات-
انتقل الى: