منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمير جاد

avatar

عدد الرسائل : 3072
تاريخ التسجيل : 25/07/2007

مُساهمةموضوع: الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة   الأحد ديسمبر 07, 2008 8:33 am

الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة

بنت محمد، زوج علي، أم الحسنين وبنيهما الشهداء،
سليلة المجد، أصيلة العرق، عريقة النسب، نشأت نشأة جد واعتكاف،
ووقار واكتفاء، وشرف لا تنازعها فيه واحدة من بنات حواء،
نشأت في مهد الإيمان، قوية النفس، ضعيفة الجسد،
فلم تجد لها راحة سوى في القنوت، والتبتل والسجود
.
أبوها خاتم المرسلين، وأمها خديجة بنت خويلد،
جمعت إلى النسب العريق الثروة الوافرة،
غنية النفس بأكرم العواطف الأنثوية، عاطفة المحبة الزوجية والأمومة والإيمان.
. ساندته حين نزل الوحي، حنكة العقل وحنان الأمومة،
فبقى محمد يذكر لها هذه الأيام حتى ختام حياته،
ويتفقد ذكراها أعواما بعد أعوام، وفاء ما بعده وفاء، لزوجة بارة وأم رؤوم.
رزقت صباحة الوجه مع الخلق الجميل،
منها ولد للنبي جميع أبنائه عدا إبراهيم (ابنه من مارية القبطية):
القاسم، والطاهر، والطيب، وزينب، ورقية، وأم كلثوم، وفاطمة،
ماتوا جميعا في حياته عدا فاطمة.
حبيبة أبيها
نعمت فاطمة بالحنان من قلبين كبيرين،
حنان جاد رصين، يشملها به الأب الذي مات أبناؤه،
ولا عزاء له غير عبء النبوة التي تنوء بها الجبال،
وتشملها به الأم التي جاوزت الأربعين،
وبقيت لها الابنة الصغيرة بعد فراق الذرية بالموت،
أو بالزواج والانتقال، فكان الحنان الذي يعلم الوقار،
ولا يعلم الخفة والانطلاق، منطوية على نفسها،
لا تعرض لشيء غير شأنها وشأن ابنها، ولم تتعود أن تسأل عما لا يعنيها،
سمعت القرآن الكريم من أبيها وزوجها، ووعت أحكام فرائضه.
ولدت قبل البعثة المحمدية ببضع سنوات،
وتزوجت في الثامنة عشرة من ابن عمها علي،
كان علي غائبا في حاجة لرسول الله صلى الله عليه وسلم،
وحينما أقبل تبسم له النبي،
وقال: يا علي إن الله أمرني أن أزوجك فاطمة، فخر علي ساجدا شكرا لله،
فلما رفع رأسه قال الرسول: بارك الله لكما وعليكما وأسعد جدكما،
وأخرج منكما الكثير الطيب.. جهزت فاطمة
وما لها من جهاز غير سرير ووسادة حشوها ليف وإناء
وسقاء ومنخل وقدح ورحاءان وجرتان!.

ولم يمض غير قليل على زواجها حتى قال لها النبي:
إني أريد أن أحولك إلي، وكان صلى الله عليه وسلم يحنو عليها لضعفها وحزنها
ولا يصبر على فراقها، ولكنه استحى أن يطلب ذلك من حارثة بن النعمان
الذي عرف الخبر فجاءه قائلا:
يا رسول الله، بلغني أنك تريد أن تحول فاطمة إليك فهذه منازلي،
وإنما أنا ومالي لله ورسوله، والله يا رسول الله للمال الذي تأخذه مني
أحب إلي من الذي تدع، فقال الرسول: صدقت، ودعا له بخير وحولها إليه
.

عاشت فاطمة في كنف الحنان الأبوي والنور المحمدي، يأتي إلى بابها كل صباح
فيأخذ بعضادتي الباب
ويقول: السلام عليكم أهل البيت، الصلاة (يقولها ثلاثة)،
"إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً".
وكان إذا قدم من سفر بدأ بالمسجد فصلى فيه ركعتين، ثم يثني بفاطمة،
ثم يأتي بيوت نسائه. ذات مرة دخل عليها فأطال المكث،
ثم خرج وقد عرف الغضب في وجهه حتى جلس على المنبر،
ففطنت فاطمة أنه تغير لما رأى من المسكتين والقلادة والستر،
فنزعت قرطيها والقلادة والستر وبعثت به إلى أبيها
وقالت للرسول: قل له تقرأ عليك ابنتك السلام،
وتقول لك: اجعل هذا في سبيل الله، فلما أتاه قال: قد فعلت، فداها أبوها (ثلاث مرات)،
ليست الدنيا من محمد ولا آل محمد،
ولو كانت تعدل عند الله من الخير جناح بعوضة ما سقى كافرا منها شربة ماء.

_________________
و آخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almuada.4umer.com
أمير جاد

avatar

عدد الرسائل : 3072
تاريخ التسجيل : 25/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة   الأحد ديسمبر 07, 2008 8:33 am

سيدة نساء العالمين
فاطمة الزهراء، نحيلة يمازجها الشحوب، تشكو حينا بعد حين،
فيعودها النبي مواسيا، زارها يوما وهي مريضة،
فقالت له: إني وجعة، وإنه ليزيدني أني مالي طعام آكله،
فاستعبر الرسول عليه السلام،
وقال: يا بنية، أما يرضيك أنك سيدة نساء العالمين!.

وزارها يوما وهي تطحن بالرحى،
وعليها كساء من وبر الإبل، فبكى
وقال لها: "تجرعي يا فاطمة مرارة الدنيا لنعيم الآخرة".
ولم يكن الرسول يضن على فاطمة لو كان معه،
ولكنها الفاقة التي كانت تعمهم جميعا،
وجعلته يخير نساءه بين التسريح لينعمن بالدنيا وزينتها،
وبين الصبر على ما هو صابر عليه.

مثل محمد يعلو على إشفاق المشفقين،
من كان بوسعه أن ينعم بالدنيا بما يقطع قلوب الحاسدين،
ثم يرضى لنفسه ولآله منزلة الإشفاق،
فذلك هو المرتقى الذي قيل عنه:
"وبعيد بلوغ هاتيك جدا، تلك عليا مراتب الأنبياء".
يبكي محمد لأنه يرى أحب الناس إليه وأقربهم منه جائعة مرهقة،
ثم لا يملك أن يشبعها ويعفيها من عنائها وهو يملك كل شيء في الجزيرة العربية،
ثم يسأل السائلون عن برهان نبوته!!
فإن لم يكن هذا برهان النبوة، فبرهان أي شيء يكون؟!
بسمة اللقاء
فاطمة الزهراء مفطورة على التدين وراثة وطبعا،
وكان حسبها مما ورثته عن خاتم الأنبياء وما تعلمته منه بالتربية والمجاورة،
ولكنها أضافت أيضا إليه من أمها خديجة، تتحرج ولا تترخص،
وتؤثر الشدة مع نفسها على الهوادة، أشبه الناس بأبيها في مشيتها وحديثها وكلامها،
قالت عائشة: ما رأيت أفضل من فاطمة غير أبيها،
واستغربت مرة أن تكون فاطمة كسائر النساء حين رأتها تبكي ثم تضحك
إلى جوار رسول الله في مرض وفاته، ثم عرفت أنها ضحكت
لأنها سمعت من أبيها أنها لاحقة به عما قريب.
وحضرها الموت، وخذلتها جوارحها وعزيمتها في مواجهة الموت حاضرة لا تخذلها،
فتولت أمر غسلها وحملها على النعش بنفسها،
اغتسلت كأحسن ما كانت تغتسل، ولبست ثيابها الجدد،
ثم أوصت ألا يكشف لها كنف، وتبسمت ولم تر مبتسمة بعد وفاة أبيها إلا ساعتها.
وكانت وفاتها على القول الأشه
ر ليلة الثلاثاء لثلاث خلت من رمضان سنة إحدى عشرة للهجرة،
ودفنت حسب وصيتها كما دفن رسول الله.
وفي كل دين صورة للأنوثة الكاملة المقدسة،
يتخشع بتقديسها المؤمنون كأنما هي آية الله فيما خلق من ذكر وأنثى
، فإذا تقدست في المسيحية صورة مريم البتول العذراء
فلا جرم أن تتقدس في الإسلام صورة الزهراء، فاطمة البتول.

* المادة العلمية للمقال مستقاة من كتاب "فاطمة الزهراء والفاطميون" لعباس محمود العقاد.


_________________
و آخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almuada.4umer.com
زينب الكسنزاني
مشرفة واحة الكسنزان
مشرفة واحة الكسنزان
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1064
العمر : 30
الموقع : العراق
تاريخ التسجيل : 28/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة   الثلاثاء ديسمبر 09, 2008 12:18 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على سيدنا محمد الوصف والوحي

والرسالة والحكمه وعلى اله وصحبه وسلم تسليما



شكرا لك يا اخي على الموضوع وجزاك الله الف خير اللهم اجعلنا من

التابعين والسالكين لسيدة نساء العالمين عليها السلام ومتنورين

بنور ابيها خاتم النبيين صلى الله تعالى عليه وسلم



اقتباس :
وفي كل دين صورة للأنوثة الكاملة المقدسة،
يتخشع بتقديسها المؤمنون كأنما هي آية الله فيما خلق من ذكر وأنثى
، فإذا تقدست في المسيحية صورة مريم البتول العذراء
فلا جرم أن تتقدس في الإسلام صورة الزهراء، فاطمة البتول.

واتمنى من الله الرضاء الدائم عنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أمير جاد

avatar

عدد الرسائل : 3072
تاريخ التسجيل : 25/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة   الثلاثاء ديسمبر 09, 2008 1:01 pm

أكمل الصلوات و السلام
عليك يا زاهرة الأصول من قبل الماء و الطين
فكنت في روح النبوة أم أبيها أمة
و كنت زوج الفتوة و الفروسية والحكمة و القضا
فأنجبتي كل الحسن و الجمال
باب النبي و هو منه إليه
كلنا منه و كلنا اليه
سبطا النبي و مجمع الأمة
عليكم السلام

_________________
و آخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almuada.4umer.com
أمير جاد

avatar

عدد الرسائل : 3072
تاريخ التسجيل : 25/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة   السبت ديسمبر 20, 2008 9:15 pm

أجمل الصلوات و السلام إليك
خلاصة الجمال الكامل القديم
نموذج الكمال الحوائي المثنوي
آسيا و مريم و خديجة و فاطمة
عرش الجمال
جمال الذات كله و حسنها
سيدة عالمها أم الثريات
كوثر الآهل و الآل و الصلوات
أجل الصلوات و السلام عليك
أكمل السلام عليك من رب العالمين و ملائكته يا مصطفاه
و أجمل السلام عليك في كل زمان
و أجل السلام اليك حين تمرين الصراط
لا نقدرك و لا درجك في عليائك أم النبوة و فردوس الأسرار

نحبك و لا ندري أنك المحبوبة و نهواك و لا علم لنا بالهوي
نراك و لا نراك و كيف نراك يا اهل الكساء
الصلاة و السلام عليك كما ينبغي لسمو مقامك
و علي الأب الأكمل و آله و صحبه العدل و سلم
و لا إلا السلام عليك و علي عباد الله الصالحين ...
ونستغفر الله في الأولي و الآخرة

أطلي علينا من سماواتك و غيبك
أنظرينا أمنا الحنون
نختاج قلبا يضمنا جميعا حبا أما رحيما بالعين
يأخذنا من ظلمة قلوبنا و دنيانا و عالمنا و قبرنا
يفطمنا مرة عن معاصينا و ذنوبنا و حجباتنا و دونيتنا
ليحملنا مسؤليتنا عن وجودنا الحق
و يعلمنا الزهد و التواضع والفناء و مشهد لقاء الموت
رحمة الله و بركاته عليكم


من عالمنا المعاصر الباحث عن الحقيقة
إليكم يا حقائق التاريخ و كمالاته و جولاته الشريفة
ما أجلكم حتي في خلافاتكم و كثرتكم
و ما أضعفنا حتي في اتفاقنا و توحدنا
ما أوحدكم و ما أكثرنا
و ما أطهركم و ما ......

****
لحظة تبقي ابواب السماء مفتوحة
نتوسل بك للحق أن يجمعنا للنجاة من زمن الفتن

****

في فضاء اللاشئ من قبل القبل كنا فكرة
خيط
أرضا و بسيطة كخيمة في غمام
و حينما تجلت عيناك في سماواتي المحجبة المظلمة
كنت بداية لنور جديد يضئ علي شاطئ البحر و ينتهي اليه

كنت عينا تنظرنا وراء السديم
سرا يختلط بسرنا
الآن صرنا نراك في كل عين ترانا
و حينما نصير صفرا ندخل حرم السماء
نتحرر و تنفتح الميم لتصير عينا
و تغلق العين بابها تصير ميم
ندرك سكر الزهاد و العاشقين

في مشرقك ولدت الكلمات و في اغترابك تكون
ارض الحقيقة و شمس مغرب كالبدو و المنتهي
كالفصول الأربعة تتناوب حقيقة الروح الجهات
صحراء يعمدها النهر الي البحر رشا و ثريا

لا نخش الموت و لا المقابر و لا الظلمات
العاشقين داسوا الدنيا اشرقت ارواحهم بالمحبة
أحياء فاختر لروحك مرسي و بدء
صراط او خط بين مركز الدائرة و محيطها
و شجرة تسري فيها و فيك

علي اعتابك ذل العاشقين
تسلمت رايات بابك المحبين السهاري
جليت حان المجامع و المجملات ساجدة
سري الأبيض في الألوان
كسعة القلب للوجه و للأفكار

يقين الجبال يقيها الزلل
كنقطة نبدأ منها و ننتهي
لها اشرقت شجرة المعرفة في ذات الكل
نقطة واحدة ولدت فينا و لدتنا و اليها ننتهي
نقطة الباء و النون
ابناء نقطة الباء ( من استطاع منكم البائة ) آباء
كما تكون الشجرة من البذرة و تنتهي
الأوائل و الأواخر


الإستغفار و التوب عن محاولة الكتابة لمقامك
و كيف لنا نحن الخطاة العصاة المغرورين الأواخر
بمقامات الأوائل و المنتهي مبتدا من سبق
تزهقنا المعاصرة و يحدونا الحنين للحبيب الأول


عليك الصلاة عليك السلام

_________________
و آخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almuada.4umer.com
mophasa53

avatar

عدد الرسائل : 11
العمر : 64
تاريخ التسجيل : 05/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة   الجمعة ديسمبر 26, 2008 3:25 pm

صلى الله وسلم وبارك على سيد الخلق سيدنا محمد وعلى اهله الكرام ورضى الله عنهم وارضاهم وارضانا بهم ---------------- وشكرا على الموضوع الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو سمره



عدد الرسائل : 11
تاريخ التسجيل : 30/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة   الخميس ديسمبر 01, 2011 2:19 am

بارك الله فيكم على هذا الموضوع الممتع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الزهراء.. صورة كاملة للأنوثة المقدسة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة المنتديات :: سير وتراجــم الأعلام والنبلاء-
انتقل الى: