منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 قال يحيى بن معاذ الرازي سلام الله عليه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قدرى جاد
Admin
avatar

عدد الرسائل : 5086
العمر : 59
تاريخ التسجيل : 14/09/2007

مُساهمةموضوع: قال يحيى بن معاذ الرازي سلام الله عليه   السبت أكتوبر 10, 2009 11:34 am


قال يحيى بن معاذ الرازي سلام الله عليه

أخبرنا الحُسَيْنُ بنُ أحمدَ بن أَسدٍ الْهَرَوِىُّ، قال:حدثنا محمدُ ابنُ علىِّ بنِ الحُسَيْنِ البَلْخِىُّ؛ حدثنا نصرُ بنُ الحارثِ؛ حدثنا يحيى بنُ معاذ؛ حدثنا عصْمَةُ بنُ عاصمٍ؛ حدثنا سَعْدَنُ الحَليمى؛ حدثنا ابن جُرَيْح؛عن أبى الزُّبَيْر؛ عن جابر، قال:
كانَ رَسُولُ اللهِ صلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ دَائِمَ الْتَفَكُّرِ،طَوِيلَ الأْحْزَانْ قَلِيلَ الضَّحِكِ إلاّ أَنْ يَبْتَسِمَ " .

عن ابن عباس، قال:
" التَّقْوَى كَرَمُ الْخُلُقِ وَطِيبُ الْمَطْعَمِ " .
" من استفتح بابَ المعاش بغير مفاتيح الأقدارِ وُكِلَ إلى المخلوقين " .

" العبادَةُ حِرْفة:حوانيتُها الْخَلْوة،
ورأسُ ما لها الأجتهادُ بالسُّنَّة، ورِبْحُها الجنة "

" الصبرُ على الخَلْوةِ من علامات الإخلاص " .

الدنيا دارُ أَشْغالٍ، والآخرةُ دار أَهْوَال. ولا يزالُ العبْدُ بين الأهْوَال والأشْغال،
حتى يستَقِرَّ به القرارُ؛ إما إلى الجَنَّةِ وإما إلى النَّار "

" جميعُ الدُّنيا، من أَوَّلِهَا إلى آخرِها، لا يُسَاوى غَمَّ ساعةٍ؛
فكيف تَغُمُّ عُمْرَك فيها، مع قليل يُصِيبُك منها؟! " .

" ثلاثُ خصالٍ من صفَةِ الأولياء:
الثِّقَةُ باللهِ في كلِّ شىءِ، والغِنَى به عن كل شىءٍ،
والرجوعُ إليه في كلِّ شىءٍ. "

" أولياؤُه أُسَرَاءُ نِعَمِه، وأصفياؤُه رهائِنُ كرمه،
وأحبَّاؤُه عَبِيدُ مِنَنَه: فهم عبيدُ محبَّةٍ،لا يُعتَقُون؛
ورهائنُ كرمٍ ،لايُفَكُّون؛وأُسَرَاءُ نِعَمٍ، لايُطلقون
" .

" كيف يكونُ زاهداً من لا وَرَعَ له؟؟
تَورَّعْ عما ليس لك، ثم ازْهَدْ فيما لك " .

" سُقوطُ العبد من درجةٍ ادِّعاؤُها " .

" جوعُ التَّوابين تجربةٌ، وجوعُ الزَّاهِدِين سياسةٌ،
وجوعُ الصِّدِّيقين تَكْرِمَةٌ " .

" طلبُ العاقلِ للدنيا، أحسنُ من تركِ الجاهلِ لها " .

" على قَدْر حُبِّك الله تعالى يُحبُّك الخَلْق؛
وبِقَدْر خَوْفِك من الله تعالى يَهابُك الخلقُ؛وعلى قَدْر شُغْلِك باللهِ
يشتَغِلُ في أَمْرِك الخلق " .

" ليس مَن تاه فيه كَمَنْ تاه بِعَجائِب
ما وَرَد عليه مِنْه. " .

" الفَوْتُ أشدُّ من الموت، لأن الفَوْتَ انقطاعٌ عن الحَقِّ،
والموتَ انقطاعٌ عن الخَلْق " .

" الوِحْدَةُ مُنْيَةُ الصِّدِّيقين،والأُنْسُ بالنَّاس وَحْشَتهم. "

" الزَّاهِدُ صافي الظَّاهِر، مُخْتَلِطُ الباطنِ؛
والعارفُ صافي الباطِنِ مُخْتَلِطُ الظَّاهِر
" .

" أهلُ المَعْرِفَة وَحْش اللهِ في الأرْض، لا يَأْنَسُون إلى أحدٍ؛
والزَّاهِدون غُرَباءُ في الدنيا، والعارفون غُرَباء في الآخرة " .

" ابن آدم! مالَكَ تأسفُ على مَفْقُودٍ، لا يردُّه عليك الفَوْت؟!
ومالك تفرح بِمَوْجُود، لا يتركه في يدك الموتُ؟! " .

" أَخبِرْنا عن الله، ما هو؟ " .قال: " إله واحد " .
قيل:كيف هو؟.قال:مَلِكٌ قادر.قيل:أين هو؟.
قال:بالمرصاد.قيل:ليس عن هذا أسألك!
قال يحيى:فذاك صفَةُ المخلوق؛فأما صفة الخالق،
فما أخبرتُك به " .

" من سُرَّ بِخِدْمَةِ الله،سُرَّتْ الأشياء كلُّها بخِدْمته؛ ومن قَرَّتّ عينُه بالله،
قَرتْ عيونُ كل شىء بالنظر إليه "

" الزُّهدُ ثلاثةُ أشياء:القِلَّةُ، والخَلْوَة، والجُوع " .

" عندنُزول البلاءِ،تظهرِ حقائقُ الصَّبرْ؛ وعند مُكاشَفَة المَقْدُور، تظهرُ حقائقُ الرّضا " .

" محبوبُ اليومِ يُعقِبُ المكروهَ غداً؛
ومكروهُ اليومِ يُعْقِبُ المحبوبَ غداً. " .

" اجْتَنَبْتُ صحبةَ ثلاثةِ أصنافٍ من النَّاس :العلماءِ الغافلين
، والقُرَّاءِ المداهنين، والمتَصَوِّفَة الجاهلين. " .

" من لم يَعْتبرْ بالمَعايَنةِ، لم يتَّعِظْ بالموعظَةِ؛
ومن اعتبر بالمعايَنِة، استغنَى عن المَوْعِظَةِ. " .

" العِبْرَةُ بالأوتَار، والمُعْتَبِرُ بالمِثْقَال. " .

" أبناءُ الدنيا تخدُمهم الإماء والعبيدُ،
وأبناء الآخرة يَخْدمُهم الأبْرار والأحْرار " .

" لا تُرْبِح على نفسِك بشىءٍ أجلّ من أن تَشْغَلَها
- في كلّ وقتٍ - بما هو أولَى بها "


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قال يحيى بن معاذ الرازي سلام الله عليه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة المنتديات :: سير وتراجــم الأعلام والنبلاء-
انتقل الى: