منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 قال يحيى بن معاذ الرازي سلام الله عليه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قدرى جاد
Admin
avatar

عدد الرسائل : 5100
العمر : 60
تاريخ التسجيل : 14/09/2007

مُساهمةموضوع: قال يحيى بن معاذ الرازي سلام الله عليه   السبت أكتوبر 10, 2009 11:34 am


قال يحيى بن معاذ الرازي سلام الله عليه

أخبرنا الحُسَيْنُ بنُ أحمدَ بن أَسدٍ الْهَرَوِىُّ، قال:حدثنا محمدُ ابنُ علىِّ بنِ الحُسَيْنِ البَلْخِىُّ؛ حدثنا نصرُ بنُ الحارثِ؛ حدثنا يحيى بنُ معاذ؛ حدثنا عصْمَةُ بنُ عاصمٍ؛ حدثنا سَعْدَنُ الحَليمى؛ حدثنا ابن جُرَيْح؛عن أبى الزُّبَيْر؛ عن جابر، قال:
كانَ رَسُولُ اللهِ صلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ دَائِمَ الْتَفَكُّرِ،طَوِيلَ الأْحْزَانْ قَلِيلَ الضَّحِكِ إلاّ أَنْ يَبْتَسِمَ " .

عن ابن عباس، قال:
" التَّقْوَى كَرَمُ الْخُلُقِ وَطِيبُ الْمَطْعَمِ " .
" من استفتح بابَ المعاش بغير مفاتيح الأقدارِ وُكِلَ إلى المخلوقين " .

" العبادَةُ حِرْفة:حوانيتُها الْخَلْوة،
ورأسُ ما لها الأجتهادُ بالسُّنَّة، ورِبْحُها الجنة "

" الصبرُ على الخَلْوةِ من علامات الإخلاص " .

الدنيا دارُ أَشْغالٍ، والآخرةُ دار أَهْوَال. ولا يزالُ العبْدُ بين الأهْوَال والأشْغال،
حتى يستَقِرَّ به القرارُ؛ إما إلى الجَنَّةِ وإما إلى النَّار "

" جميعُ الدُّنيا، من أَوَّلِهَا إلى آخرِها، لا يُسَاوى غَمَّ ساعةٍ؛
فكيف تَغُمُّ عُمْرَك فيها، مع قليل يُصِيبُك منها؟! " .

" ثلاثُ خصالٍ من صفَةِ الأولياء:
الثِّقَةُ باللهِ في كلِّ شىءِ، والغِنَى به عن كل شىءٍ،
والرجوعُ إليه في كلِّ شىءٍ. "

" أولياؤُه أُسَرَاءُ نِعَمِه، وأصفياؤُه رهائِنُ كرمه،
وأحبَّاؤُه عَبِيدُ مِنَنَه: فهم عبيدُ محبَّةٍ،لا يُعتَقُون؛
ورهائنُ كرمٍ ،لايُفَكُّون؛وأُسَرَاءُ نِعَمٍ، لايُطلقون
" .

" كيف يكونُ زاهداً من لا وَرَعَ له؟؟
تَورَّعْ عما ليس لك، ثم ازْهَدْ فيما لك " .

" سُقوطُ العبد من درجةٍ ادِّعاؤُها " .

" جوعُ التَّوابين تجربةٌ، وجوعُ الزَّاهِدِين سياسةٌ،
وجوعُ الصِّدِّيقين تَكْرِمَةٌ " .

" طلبُ العاقلِ للدنيا، أحسنُ من تركِ الجاهلِ لها " .

" على قَدْر حُبِّك الله تعالى يُحبُّك الخَلْق؛
وبِقَدْر خَوْفِك من الله تعالى يَهابُك الخلقُ؛وعلى قَدْر شُغْلِك باللهِ
يشتَغِلُ في أَمْرِك الخلق " .

" ليس مَن تاه فيه كَمَنْ تاه بِعَجائِب
ما وَرَد عليه مِنْه. " .

" الفَوْتُ أشدُّ من الموت، لأن الفَوْتَ انقطاعٌ عن الحَقِّ،
والموتَ انقطاعٌ عن الخَلْق " .

" الوِحْدَةُ مُنْيَةُ الصِّدِّيقين،والأُنْسُ بالنَّاس وَحْشَتهم. "

" الزَّاهِدُ صافي الظَّاهِر، مُخْتَلِطُ الباطنِ؛
والعارفُ صافي الباطِنِ مُخْتَلِطُ الظَّاهِر
" .

" أهلُ المَعْرِفَة وَحْش اللهِ في الأرْض، لا يَأْنَسُون إلى أحدٍ؛
والزَّاهِدون غُرَباءُ في الدنيا، والعارفون غُرَباء في الآخرة " .

" ابن آدم! مالَكَ تأسفُ على مَفْقُودٍ، لا يردُّه عليك الفَوْت؟!
ومالك تفرح بِمَوْجُود، لا يتركه في يدك الموتُ؟! " .

" أَخبِرْنا عن الله، ما هو؟ " .قال: " إله واحد " .
قيل:كيف هو؟.قال:مَلِكٌ قادر.قيل:أين هو؟.
قال:بالمرصاد.قيل:ليس عن هذا أسألك!
قال يحيى:فذاك صفَةُ المخلوق؛فأما صفة الخالق،
فما أخبرتُك به " .

" من سُرَّ بِخِدْمَةِ الله،سُرَّتْ الأشياء كلُّها بخِدْمته؛ ومن قَرَّتّ عينُه بالله،
قَرتْ عيونُ كل شىء بالنظر إليه "

" الزُّهدُ ثلاثةُ أشياء:القِلَّةُ، والخَلْوَة، والجُوع " .

" عندنُزول البلاءِ،تظهرِ حقائقُ الصَّبرْ؛ وعند مُكاشَفَة المَقْدُور، تظهرُ حقائقُ الرّضا " .

" محبوبُ اليومِ يُعقِبُ المكروهَ غداً؛
ومكروهُ اليومِ يُعْقِبُ المحبوبَ غداً. " .

" اجْتَنَبْتُ صحبةَ ثلاثةِ أصنافٍ من النَّاس :العلماءِ الغافلين
، والقُرَّاءِ المداهنين، والمتَصَوِّفَة الجاهلين. " .

" من لم يَعْتبرْ بالمَعايَنةِ، لم يتَّعِظْ بالموعظَةِ؛
ومن اعتبر بالمعايَنِة، استغنَى عن المَوْعِظَةِ. " .

" العِبْرَةُ بالأوتَار، والمُعْتَبِرُ بالمِثْقَال. " .

" أبناءُ الدنيا تخدُمهم الإماء والعبيدُ،
وأبناء الآخرة يَخْدمُهم الأبْرار والأحْرار " .

" لا تُرْبِح على نفسِك بشىءٍ أجلّ من أن تَشْغَلَها
- في كلّ وقتٍ - بما هو أولَى بها "


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قال يحيى بن معاذ الرازي سلام الله عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة المنتديات :: سير وتراجــم الأعلام والنبلاء-
انتقل الى: