منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية    مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  
شاطر | 
 

 مداراة الناس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محي الدين



عدد الرسائل: 264
تاريخ التسجيل: 11/02/2008

مُساهمةموضوع: مداراة الناس   الأحد أكتوبر 31, 2010 9:17 pm



عن الإمام الصادق – عليه السلام –
أنه قال جَاءَ جَبْرَئِيلُ - عَلَيهِ السَّلام-
إِلَى النَّبِيِّ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآلِه –
فَقَالَ ( يَا مُحَمَّدُ رَبُّكَ يُقْرِئكَ السَّلامَ وَيَقُولُ لَكَ دَارِ خَلْقِي
أَمَرَنِي رَبِّي بِمُدَارَاةِ النَّاسِ كَمَا أَمَرَنِي بِأَدَاءِ الْفَرَائِضِ
" امرني ربى بمداراة الناس "


" بعد الايمان بالله مداراة الناس "



أي ملائمة الناس وحسن صحبتهم
واحتمالهم لئلا ينفروا.

ومنها: ما رُوي عن الامام الحسن عليه السلام:
مداراة الناس نصف العقل
قال ابن عمر عن النبي قال ( المسلم الذي يخالط الناس ويصبر على أذاهم أفضل من الذي لا يخالطهم ولا يصبر على أذاهم )
عن سعيد بن المسيب قال قال رسول الله
( رأس العقل بعد الإيمان بالله مداراة الناس وأهل المعروف في الدنيا أهل المعروف في الآخرة )
عن جابر بن عبد الله قال قال رسول الله ( مداراة الناس صدقة )
عن ابن عباس قال
المؤمن ملجم بلجام فلا يبلغ حقيقة الإيمان حتى يجد طعم الذل

" مُدَارَاةُ الناسِ نِصْفُ الإيمانِ وَ الرِفْقُ بهم نِصْفُ العَيْش "
وقد بوب البخاري ـ رحمه الله ـ في كتابه الصحيح فقال: باب المداراة مع الناس ويذكر عن أبي الدرداء: إنا لنكشر في وجوه أقوام وإن قلوبنا لتلعنهم.
وذكر فيه عن عروة بن الزبير أن عائشة أخبرته: أنه استأذن على النبي صلى الله عليه و سلم رجل فقال ائذنوا له: فبئس ابن العشيرة، أو بئس أخو العشيرة، فلما دخل ألان له الكلام، فقلت له: يا رسول الله؛ قلت ما قلت ثم ألنت له في القول؟ فقال: أي عائشة إن شر الناس منزلة عند الله من تركه أو ودعه الناس اتقاء فحشه.
وحديث أبي هريرة ـ رضي الله عنه: رأس العقل ـ بعد الإيمان بالله ـ مداراة الناس.
وظن بعضهم أن المداراة هي المداهنة فغلط، لأن المداراة مندوب إليها والمداهنة محرمة، والفرق أن المداهنة من الدهان وهو الذي يظهر على الشيء ويستر باطنه، وفسرها العلماء بأنها معاشرة الفاسق وإظهار الرضا بما هو فيه من غير إنكار عليه، والمداراة هي الرفق بالجاهل في التعليم وبالفاسق في النهي عن فعله وترك الإغلاظ عليه، حيث لا يظهر ما هو فيه، والإنكار عليه بلطف القول والفعل ولا سيما إذا احتيج إلى تألفه.
يقول الإمام جعفر الصادق {عليه السلام} :
" لابد للعبد المؤمن من ثلاث سنن :
سُنة الله ، وسُنة الأنبياء ، وسنة الأولياء .
فسُنة الله : هي كتمان السر .
قال الله : عالِمُ الْغَيْبِ فَلا يُظْهِرُ عَلى غَيْبِهِ
أَحَداً.
وسنة الرسول : مداراة الخلق .
وسنة الأولياء : الوفاء بالعهد ،
والصبر في البأساء والضراء "
انتهى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

مداراة الناس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  :: -