منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 مقتطفات ووقفات من حياة وكلام الإمام الغزالي – بقلم: عبد المجيد تمراز

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محب الامام الجيلي

avatar

عدد الرسائل : 493
تاريخ التسجيل : 08/01/2008

مُساهمةموضوع: مقتطفات ووقفات من حياة وكلام الإمام الغزالي – بقلم: عبد المجيد تمراز   السبت مايو 12, 2012 1:42 pm


مقتطفات ووقفات من حياة وكلام الإمام الغزالي – بقلم: عبد المجيد تمراز


عندما يمر الزمن وتنقضي الثواني وتليها الدقائق وبعدها الساعات
ودواليك حتى تحس بانقضاء مسافة بين الرقمين تتراكم أمورٌ كثيرة
منها الأرقام ومنها الأفكار ومنها الخردوات والعوائق
وكل هذه التراكمات إن لم تخفف من حدتها وترتب أوراقها
سوف تجعلك تعوم في دوامة من التشوش حتى تغرقك إلى أعماق التشتت المظلم ، إذاً نفسك لا تظلمها فهي أيضاً تحتاج إلى ترتيب بعد احتكاكها
في صنوف الشهوات وظروف الأوقات وكهوف الطاقات
فنفسك كما شبهها شيخي محمد الغزالي رحمه الله
هي مثل الغرفة التي بعد انقضاء مدة من الزمن قد يتراكم فيها الغبار وتتبعثر فيها أوراق صغار فتقوم أنت بدورك بعد ذلك بتنظيفها وترتيبها ، ألا تحتاج نفسك إلى مثل هذا الترتيب والتنظيف بلى ،
لكن المشكلة التي تواجه أكثر الناس أنهم يعلقوا تلك اللحظة التي اسميها (بلحظة تجدد الحياة) بأقدار مجهولة أو مواسم معينة فهو يظن أن الطاقة الخارجية التي ليست منه هي التي تشعل فتيل التجدد وهذا كما قال شيخي في كتابه (جدد حياتك): ((وهذا وهم فإن تجدد الحياة ينبع قبل كل شئ من داخل النفس)) إن الطاقة والشعلة التي تشعل الفتيل هي أنت ،
وأنت الذي تبدأ وتنطلق ثم بعد ذلك تساعدك الطاقة الخارجية وليس العكس وهذا أيضا ما قاله في كتابه قال ((لا مكان لتريث ،
إن الزمن قد يفد بعون يشد به أعصاب السائرين في طريق الحق ،
أما أن يهب المقد طاقة على الخطو أو الجري فذلك مستحيل)) ،
فبعد أن تقدم على التجدد وتبدأ بذلك لا تنسى أن الله جل جلاله يحفز تلك الطاقة ويريد منها الاستمرار ويريدك أن تنسى كل الماضي من فرار واغترار فهو من قال عزوجل بآية أنا اعتبرها مصل التجدد
((قل يا عبادي الذين اسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم))
فلا تجعل الكنود القديم يعيقك عن توبةٍ صادقة فهذا حمقٌ رجيم إذا علمت أن ربك غفورٌ رحيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مقتطفات ووقفات من حياة وكلام الإمام الغزالي – بقلم: عبد المجيد تمراز
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة الملفات الخاصة ::  الإمام أبو حامد الغزالي ـ وابن عطاء الله السكندرى -
انتقل الى: