منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 صلاة السلام عليك .. الإمام النووي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
aldrwesh
Admin
avatar

عدد الرسائل : 332
تاريخ التسجيل : 25/07/2007

مُساهمةموضوع: صلاة السلام عليك .. الإمام النووي   الجمعة أغسطس 17, 2007 4:18 pm


للإمام النووي رضي الله عنه

السَّلاَمَ عَلَيْكَ يَا رَسُولَ الله.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا نَبِيَّ الله.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا خِيرَةَ الله.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا خَيْرَ خَلْقِ الله.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا حَبِيبَ الله.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا نَذِيرُ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا بَشِيرُ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا طُهْرُ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا طَاهِرُ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا نَبِيَّ الرَّحْمَةِ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا أبَا الْقَاسِمِ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا رَسُولَ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا سَيِّدَ الْمُرْسَلِينَ وَخَاتِمَ النَّبِيِّينَ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا خَيْرَ الْخَلاَئِقِ أجْمَعِينَ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ يَا قَائِدَ الْغُرِّ الْمُحَجَّلِينَ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ وَعَلَى آلِكَ وَأهْلِ بَيْتِكَ وَأزْوَاجِكَ وَذُرِّيَّتِكَ وَأصْحَابِكَ أجْمَعِينَ.

السَّلاَمُ عَلَيْكَ وَعَلَى سَائِرِ الأَنْبِيَاءِ وَجَمِيعِ عِبَادِ الله الصَّالِحِينَ.

جَزَاكَ الله يَا رَسُولَ الله عَنَّ أفْضَلَ مَا جَزَى نَبِيًّا وَرَسُولاً عَنْ أُمَّتِهِ

وَصَلَّى الله عَلَيْكَ كُلَّمَا ذَكَرَكَ ذَاكِرٌ وَغَفَلَ عَنْ ذِكْرِكَ غَافِلٌ

أفْضَلَ وَأكْمَلَ وَأطْيَبَ مَا صَلَّى عَلَى أحَدٍ مِنَ الْخَلْقِ أجْمَعِينَ.

أشْهَدُ أنْ لاَ إِلِهَ إِلاَّ الله وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ وَأشْهَدُ أنَّكَ عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ وَخِيرَتُهُ مِنْ خَلْقِهِ

وَأشْهَدُ أنَّكَ قَدْ بَلَّغْتَ الرِّسَالَةَ وَأدَّيْتَ الأَمَانَةَ وَنَصَحْتَ الأُمَّةَ وَجَاهَدْتَ فِي الله حَقَّ جِهَادِهِ.

اللَّهُمَّ وَآتِهِ الْوَسِيلَةَ وَالْفَضِيلَةَ وَابْعَثْهُ مَقَاماً مَحْمُوداً الَّذِي وَعَدْتَهُ

وَآتِهِ نِهَايَةَ مَا يَنْبَغِي أنْ يَسْألَهُ السَّائِلُونَ.

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَرَسُولِكَ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ وَأزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ

كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ

وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ وَعَلى آلِ مُحَمَّدٍ وَأزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ

كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ فِي الْعَالَمِينَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ.

_________________
وإذا غلا شيء علي تركته .. فيكون أرخص ما يكون إذا غلا

إبراهيم بن أدهــــم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aldrwesh
Admin
avatar

عدد الرسائل : 332
تاريخ التسجيل : 25/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: صلاة السلام عليك .. الإمام النووي   الجمعة أغسطس 17, 2007 4:21 pm

هذه الصلاة الشريفة المشتملة على كيفية السلام والصلاة عليه صلى الله عليه وسلم عند زيارته ..

ذكرها الإمام محيي الدين النووي في مناسكه قال رضي الله عنه :

بعد كلام ويقف أي الزائر ناظراً إلى أسفل ما يستقبله من جدار القبر غاض الطرف في مقام الهيبة والإجلال فارغ القلب من علائق الدنيا.....

مستحضراً في قلبه جلالة موقفه ومنزلة من هو بحضرته .....

ثم يسلم ولا يرفع صوته بل يقتصد فيقول :

السلام عليك يا رسول الله... السلام عليك يا نبي الله إلى آخرها.

ثم قال بعد ذكره هذه الكيفية بأجمعها :

ومن عجز عن حفظ هذا أو ضاق وقته عنه اقتصر على بعضه وأقله السلام عليك يا رسول الله صلى الله عليك وسلم.

ثم قال رضي الله عنه :

ومن أحسن ما يقول ما حكاه أصحابنا عن العتبي مستحسنين له قال:

كنت جالساً عند قبر النبي صلى الله عليه وسلم فجاء أعرابيّ فقال:

السلام عليك يا رسول الله سمعت الله يقول:

" ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاؤوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله تواباً رحيماً " ..

وقد جئتك مستغفراً من ذنبي مستشفعاً بك إلى ربي ثم أنشأ يقول:


يا خير من دفنت بالقاع أعظمه *** فطاب من طيبهن القاع والأكم

نفسي فداء لقبر أنت ساكنه *** فيه العفاف وفيه الجود والكرم

أنت الشفيع الذي ترجى شفاعته *** على الصراط إذا ما زلت القدم

وصاحباك فلا أنساهما أبداً *** مني السلام عليكم ما جرى القلم

قال: ثم انصرف فغلبتني عيناي فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في النوم فقال :

يا عتبي الحق الأعرابي وبشّره بأن الله تعالى قد غفر له انتهى.

قال العلامة ابن حجر المكي في حاشيته على هذه المناسك.

_________________
وإذا غلا شيء علي تركته .. فيكون أرخص ما يكون إذا غلا

إبراهيم بن أدهــــم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صلاة السلام عليك .. الإمام النووي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة المودة :: صلوات و أوراد -
انتقل الى: