منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي
منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي
منتدى المودة العالمى
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  أحدث الصورأحدث الصور  التسجيلالتسجيل  دخول  

 

 في تـــــأويل قــــوله تعــــالى ـــــ مَـــرَجَ الْبَحْــــــرَيْنِ يَلْتَقــــــيانِ

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
أمير جاد

أمير جاد


عدد الرسائل : 3071
تاريخ التسجيل : 25/07/2007

في تـــــأويل قــــوله تعــــالى  ـــــ     مَـــرَجَ الْبَحْــــــرَيْنِ يَلْتَقــــــيانِ Empty
مُساهمةموضوع: في تـــــأويل قــــوله تعــــالى ـــــ مَـــرَجَ الْبَحْــــــرَيْنِ يَلْتَقــــــيانِ   في تـــــأويل قــــوله تعــــالى  ـــــ     مَـــرَجَ الْبَحْــــــرَيْنِ يَلْتَقــــــيانِ Emptyالسبت أغسطس 23, 2008 11:04 am

تفسير صوفي
في تأويل قوله تعالى :
مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقيانِ .
يقول الإمام القشيري :
في الإشارة : خلق في القلوب بحرين : بحر الخوف وبحر الرجاء .
ويقال : القبض والبسط .
وقيل : الهيبة والأنس ...
ويقال : البحران : إشارة إلى النفس والقلب ،
فالقلب هو البحر العذب ، والنفس هي البحر الملح .
ويقول الشيخ الأكبر ابن عربي :
مرج البحرين : أي خلط بحر الجسم والروح في الإيجاد .
ويقول الشيخ إسماعيل حقي البروسوي :
" قال بعضهم : البحران : بحر المعرفة ، وبحر النكرة .
فالأول : بحر الصفات يفيض لطائفه على الأرواح والقلوب والعقول ويستعذبه العارفون .
والثاني : بحر الذات ، فإنه ملح أجاج لا تتناوله العقول والقلوب والأرواح ،
إذ لا تسير السيارات في بحار القدم فهي نكرة وبينهما برزخ المشيئة ،
لا يدخل أهل بحر الصفات بحر الذات ، ولا يرجع أهل بحر الذات إلى بحر الصفات .
ويقول : قال بعض الكبار : يشير إلى مروج بحر الروح وحركته بالتجليات الذاتية ،
وإلى مروج بحر القلب وحركته بالتجليات الصفاتية والتقائهما في مقام الوحدة مع بقاء برزخ معنوي بين هذين البحرين ... بحيث لا يبغي بحر الروح على بحر القلب لعدم نزوله بالكلية لئلا يفنى خاصية بحر القلب ،
ولا يغلب بحر القلب على بحر الروح لعدم عروجه بالكلية لئلا يفنى خاصية بحر الروح
كما قال : وَما مِنّا إِلّا لَهُ مَقامٌ مَعْلومٌ ،
يخرج لؤلؤ التجليات الذاتية من باحة بحر الروح ،
ومرجان التجليات الصفاتية من لجة بحر القلب ،
ويجوز أن يخرجا مجتمعين من اتحاد بحر الروح وبحر القلب مع بقاء امتياز ما بينهما .
وقال بعضهم :
يشير إلى بحر القدم والحدوث ،
وبحر القدم : عذب من حيث القدم ، وبحر الحدوث : ملح من حيث علل الحدوثية
، وبينهما حاجز عزة وحدانيته ، بحيث لا يختلط أحدهما بالآخر ،
لأنه منزه عن الحلول في الأماكن والاستقرار في المواطن .
يخرج من بحر القدم القرآن والأسماء والنعوت ،
ومن بحر الحدوث العلم والمعرفة والفطنة .
وأيضاً يشير إلى بحر القلب :
الذي هو بحر الأخلاق المحمودة ،
وبحر النفس : الذي هو بحر الأخلاق المذمومة ،
ولا يختلطان بحيث يصير القلب نفساً والنفس قلباً ،
لأن بينهما العقل ، والعلم ، والشريعة ، والطريقة .
فإذا صارت النفس مطمئنة يخرج منها ومن القلب :
الإيمان ، والإيقان ، والصفاء ، والنور ، والطمأنينة .
ويقول الشيخ أبو العباس التجاني :
معنى البحرين : بحر الألوهية وبحر الوجود المطلق ،
وبحر الخليقة : وهو الذي وقع عليه كن ، وهو البرزخ بينهما ،
لولا برزخيته لاحترق بحر الخليقة كله من هيبة جلال الذات .
مجمع البحرين
الشيخ نجم الدين الكبرى
يقول : مجمع البحرين :
هو الولاية بين الطالب وبين الشيخ ، ولم يظفر المريد بصحبة الشيخ ما لم يصل إلى مجمع ولايته
... وعند مجمع الولاية عين الحياة الحقيقية ،
فبأول قطرة من تلك العين تقع على حوت قلب المريد يحيي ويتخذ سبيله في البحرعن الولاية سرباً .
الشيخ كمال الدين القاشاني
يقول : مجمع البحرين : هو حضرة قاب قوسين : لاجتماع مجرى الوجوب والإمكان فيها .
وقيل: هو حضرة جمع الوجود باعتبار اجتماع الأسماء الإلهية والحقائق الكونية فيها .
الشيخ علي البندنيجي
يقول :
مجمع البحرين : هما بحر القيد ، وبحر الإطلاق .
وهو برزخ بين الخلق و الحق وهو عالم العماء .
وفي هذا المقام : يتصف الممكن المقيد بأوصاف الإلهية التي بأيدينا ،
فمن جملتها الإطلاق من حيث العروج ،
ويتصف الواحد المطلق في هذا المقام بالتعجب والمجيء والتبشبش والضحك والفرح والمعية
وأكثر النعوت الكونية من حيث النزول
الشيخ محمد بهاء الدين البيطار
يقول :
مجمع البحرين :
إنما هو العين ، فالوجود عين العدم ، والحدوث عين القدم ...
فكان برزخاً بين الثبوت الحكمي العدمي ،
والوجود الشهادي فظهوره بطون ، ووجوده عدم .
الدكتورة سعاد الحكيم
تقول : مجمع البحرين :
إشارة يستعملها ابن عربي ليعبر بها عن صفة البرزخ الظاهرة في ( عالم الخيال )
من حيث أنه يجمع بحري : المعاني والمحسوسات ، فيجسد الأولى ويلطف الثانية .
[ مسألة ] : الإشارة في مجمع البحرين
يقول الشيخ عبد الغني النابلسي :
الإشارة بمجمع البحرين الذي كان اجتماعهما فيه :
يقتضي أنه اجتمع بحر العلوم الظاهرية وبحر العلوم الباطنية ،
وهما موسى والخضر ، ثم افترقا بسبب إقامة الجدار بينهما
الموسوعة الكسنزانية للشيخ محمد عبد الكريم الكسنزاني

_________________
و آخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://almuada.4umer.com
علاء فياض




عدد الرسائل : 29
تاريخ التسجيل : 19/05/2008

في تـــــأويل قــــوله تعــــالى  ـــــ     مَـــرَجَ الْبَحْــــــرَيْنِ يَلْتَقــــــيانِ Empty
مُساهمةموضوع: رد: في تـــــأويل قــــوله تعــــالى ـــــ مَـــرَجَ الْبَحْــــــرَيْنِ يَلْتَقــــــيانِ   في تـــــأويل قــــوله تعــــالى  ـــــ     مَـــرَجَ الْبَحْــــــرَيْنِ يَلْتَقــــــيانِ Emptyالثلاثاء أبريل 14, 2009 8:26 am

سبحان من جمع الجلال و الجمال
و أودع الحقيقة في الخليقة
فصار الرب و العبد في موقف واحد و مشهد واحد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في تـــــأويل قــــوله تعــــالى ـــــ مَـــرَجَ الْبَحْــــــرَيْنِ يَلْتَقــــــيانِ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة المنتديات :: تأويل آية-
انتقل الى: