منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي
منتدى المودة العالمى
أهلاً ومرحباً بك
يشرفنا دخولك منتدى المودة العالمي
منتدى المودة العالمى
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى المودة العالمى

ســـاحة إلكـترونية جــامعـة
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  

 

 هل تعلم من هو أبو يزيد البسطامى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قدرى جاد
Admin
قدرى جاد

عدد الرسائل : 5407
العمر : 63
تاريخ التسجيل : 14/09/2007

هل تعلم من هو أبو يزيد البسطامى  Empty
مُساهمةموضوع: هل تعلم من هو أبو يزيد البسطامى    هل تعلم من هو أبو يزيد البسطامى  Emptyالجمعة أكتوبر 08, 2021 7:21 pm


هل تعلم من هو أبو يزيد البسطامى  16649387_1265244206893193_6231310416499149463_n.jpg?_nc_cat=107&ccb=1-5&_nc_sid=9267fe&_nc_ohc=OFvfj_kc_SMAX-wtR4C&_nc_ht=scontent.fcai2-1
هل تعلم من هو أبو يزيد البسطامى
والعائلة البسطامية ..
أقدم لحضرتكم القصة كاملة
نسألكم الدعاء بالتوفيق
هو من الصالحين الورعين والزاهدين
والصفوة الممتازة الذين حفظوا كتاب الله
وسنة رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ،
وقد تكلم عنه كثير من العلماء والأئمة والصالحين .
1 – ما ذكره الإمام الشعرانى فى الطبقات الكبرى
2 – ما ذكره الإمام الغزالى فى إحياء علوم الدين
3 – ما ذكره على باشا مبارك فى الخطط التوفيقية
4 – ما ذكره السبكى فى الطبقات
بسطام مدينة في شرق إيران
خرج منها أبو اليزيد البسطامي
العالم في الدين والمتصوف،
وخرج منها عدد من رجال الدين
الذين أصبحت كنيتهم فيما بعد - البسطامي -
ويمتد نسب أحد هؤلاء إلى رسول الله
عن طريق علي بن ابي طالب ..
وَيْسَابُور أو نِيْسَابُور (بالفارسية: نيشابور)
هي مدينة في مقاطعة خراسان في شمال شرق إيران
بالقرب من العاصمة الإقليمية، مشهد.
تعتبر نيسابور عاصمة مقاطعة خراسان قديما.
كانت في العصر العباسي من أشهر مراكز
الثقافة والتجارة والعمران،
وذلك قيل أن يدمرها زلزال أصابها سنة 540 هـ،
ثم أكمل خرابها غزو المغول لها سنة 618 هـ (1221م).
وقد قال فيها ياقوت الحموي:
«بلاد الدنيا العظام ثلاثة نيسابور لأنها باب الشرق،
ودمشق لأنها باب الغرب والموصل لأن القاصد إلى الجهتين
قل ما لا يمر بها»
=========================================
وفى الطبقات الكبرى
للإمام عبد الوهاب الشعراني ج1 ص 65 قال :
إنه توفى عام 261 هـ - هو أبو يزيد طيفور بن عيسى البسطامى رضى الله عنه ومن كلامه رضى الله عنه مددت رجلى ليلة فى محرابى فهتف لى هاتف من يجالس الملوك ينبغى له ان يجالسهم بحسن الادب وكان رضى الله عنه يقول اختلاف العلماء رحمة الا فى تجريد التوحيد ولقد عملت فى المجاهدة ثلاثين سنة فما وجدت شيأ أشق على العبد من العلم ومتابعته وكان رضى الله عنه يقول عرفت الله بالله وعرفت ما دون الله بنور الله وكان يقول خلع الله على العبد النعم ليرجعوا بها اليه فاشتغلوا بها عنه وكان رضى الله عنه يقول إلهى انك خلقت هؤلاء الخلق بغير علمهم وقلدهم أمانة بغير ارادتهم فان لم تعنهم فمن يعينهم .
وسئل رضى الله عنه عن السنة والفريضة فقال :
السنة ترك الدنيا بأسرهــا والفريضة الصحبة مع الله تعالى
وذلك لأن السنة كلها تدل على ترك الدنيا
والكتاب كله يدل علــى صحبة المولى
لأن كلامه صفة من صفاته تعالى –
وكان يقول رأيت رب العزة في النوم
فقلت يارب كيف أجدك فقال :
فارق نفسك وتعالى إلى –
وكتب يحي بن معاذ إلى أبى يزيد
إنني سكرت من كثرة ما شربت من كأس محبته
فكتب إليه أبى يزيد :
غيرك شرب من بحور السماوات والأرض
وما روى بعد ولسانه خارج يقول هل من مزيد .
وسئل أحد العارفين عن أبى يزيد فقال :
إنه قام من الليل وسمع صوتا يقول له :
يا أبايزيد ألبس زى الرهبان وتوجه إلى دير سمعان
( أغلب الظن أن دير سمعان مكانه بجبل المقطم )
وجلس بين القساوسة - ولكن سماحة وجهه تدل عليه –
ولذلك عندما حضر كبير القساوسة لإلقاء الدرس فى الدير قال : يوجد رجل على دين محمد ..
فليظهر .......
فظهر أبويزيد بزى الرهبان –
فقاموا النصارى لقتله –
ولكن الراهب رفض ذلك العمل فإن البينة تسأله عدة أسئلة –
إن أجاب عليها ...
عفونا عنه ... وإن لم يجب عليها ...
وجب قتله – فوقف أبو يزيد .
وقال الراهب: ما الواحد الذى لا ثانى له ..... ؟
أبو يزيـد : الواحد الذى لا ثانى له ... ( قل هو الله أحد )
الراهب : ما الاثنان اللذان لا ثالث لهما..؟
أبو يزيـد : الليل والنهار ..... ( وجعلنا الليل والنهار آيتين)
الراهب : ما الثلاثة التى لا رابع لها..... ؟
أبويزيـد : العرش والكرسى واللوح .....
وفى رواية أخرى
( خرق السفينة ، قتل الغلام ، إقام الجدار
الراهب : ما الأربعة التى لا خامس لها...... ؟
أبو يزيـد : التوراة والانجيل والزبور والفرقان .....
وفى رواية أخرى ( أربع أشهـر حـرم )
الراهب : ما الخمسة التى لا سادس لها.... ؟
أبو يزيـد : الصلـوات الخمـس
الراهب : ما الستة التى لا سابع لها.... ؟
أبويزيـد : خلق السماوات والارض فى ستة أيام .
الراهب : ما السبعة التى لا ثمانية لها ؟
أبويزيـد :الأيام التى خلق الله فيها السماوات والأرض
الراهب : وعـن ثمانية .... ؟
أبويزيـد : ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية
الراهب : وعن تسعة.... ؟
أبويزيـد : ولقد آتينا موسى تسع آيات بينات
.
الراهب : وعن عاشرة كاملة .... ؟
أبويزيـد :من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها.
الراهب : وعـن إحدى عشـر .... ؟
أبو يزيـد : وإذا قال يوسف لأبيه يا أبت إنى رأيت إحدى
عشر كوكبـا .
الراهب : وعـن اثنى عشـر .... ؟
أبويزيـد : إن عدة الشهور عند الله أثنى عشر شهرا .
الراهب : وعـن ثلاثة عشـر .... ؟
أبو يزيـد : إنى رأيت إحدى عشر كوكبا والشمس والقمر لى
ساجدين .
الراهب : وعن شئ تنفس لاروح – لا من الانس ولا من الجن .. ؟
أبو يزيـد : والصبـح إذا تنفـس .
الراهب : وعـن قبر صـار بصاحبـه .... ؟
أبو يزيـد : حوت نبى الله سيدنا يونس 
** ( وفى هذه البنود قد استدل  بالقران الكريم ) **
أبويزيد للراهب : سأسألك سؤالا واحدا
<< ما هو مفتاح الجنة.... ؟ >>
سكت الراهب واعترض الرهبان
وكان عددهم ما يزيد على أربعة آلاف راهب
فقال لهم الراهب : تتبعونى .... ؟
قالـوا : نعــم مفتاح الجنة
(( لا اله إلا الله محمد رسول الله ))
وفى قصة اخرى :
رجل مسلم أسلم على يديه ..
كل من كان في الكنيسة
هذه القصة حدثت في مدينة البصرة
في العراق وبطلها يدعى أبو اليزيد
وهي مذكورة في التاريخ وذكرها الشيخ الجليل
عبدالحميد كشك رحمه الله ..
حيث رأى أبا اليزيد في منامه هاتفاً
يقول له قم وتوضأ واذهب الليلة
إلى دير النصارى وسترى من آياتنا عجبا فذهب ..
وهو العارف بالله ابو اليزيد البسطامي
عندما سمع الهاتف بعد صلاة الفجر
توضأ ودخل الدير عليهم وعندما بدأ القسيس بالكلام
قال لا أتكلم وبيننا رجل محمدي قالوا له وكيف عرفت ؟
قال : سيماهم في وجوههم ..
فكأنهم طلبوا منه الخروج ولكنه قال :
والله لا أخرج حتى يحكم الله بيني وبينكم ..!!
قال له البابا : سنسألك عدة أسئلة
وإن لم تجبنا على سؤال واحد منها
لن تخرج من هنا إلا محمولاً على أكتافنا ..
فوافق أبو اليزيد على ذلك وقال له اسئل ما شئت :
قال القسيس :
ما هو الواحد الذي لا ثاني له ؟
وما هما الاثنان اللذان لا ثالث لهما ؟
ومن هم الثلاثة الذين لا رابع لهم ؟
ومن هم الأربعة الذين لا خامس لهم ؟
ومن هم الخمسة الذين لا سادس لهم ؟
ومن هم الستة الذين لا سابع لهم ؟
ومن هم السبعة الذين لا ثامن لهم ؟
ومن هم الثمانية الذين لا تاسع لهم ؟
ومن هم التسعة الذين لا عاشر لهم ؟
وما هي العشرة التي تقبل الزيادة ؟
وما هم الاحد عشر أخا؟
وما هي المعجزة المكونة من اثنتى عشر شيئا؟
ومن هم الثلاثة عشر الذين لا رابع عشر لهم ؟
وما هي الاربع عشر شيئا اللتي كلمت الله عز وجل؟
وما هو الشيء الذي يتنفس ولا روح فيه ؟
وما هو القبر الذي سار بصاحبه ؟
ومن هم الذين كذبوا ودخلوا الجنة ؟
ومن هم اللذين صدقوا ودخلوا النار؟
وما هو الشيء الذي خلقة الله وأنكره ؟
وما هو الشيء الذي خلقة الله واستعظمه ؟
وما هي الأشياء التي خلقها الله بدون أب وأم ؟
وما هو تفسير الذاريات ذروا ، الحاملات وقرا ،
ثم ما الجاريات يسرا والمقسمات أمرا ؟
وما هي الشجرة التي لها اثنا عشر غصناً
وفي كل غصن ثلاثين ورقة
وفي كل ورقة خمس ثمرات ثلاث
منها بالظل واثنان منها بالشمس ؟
فقال له ابو اليزيد الواثق بالله تعالى ...
الواحد الذي لا ثاني له هو الله سبحانه وتعالى ..
والاثنان اللذان لا ثالث لهما الليل والنهار
( وجعلنا الليل والنهار آيتين ) ..
والثلاثة الذين لا رابع لهم أعذار موسى مع الخضر
في إعطاب السفينة وقتل الغلام وإقامة الجدار ..
والأربعة الذين لا خامس لهم التوراة والإنجيل
والزبور والقرآن الكريم ..
والخمسة الذين لا سادس لهم الصلوات المفروضة ..
والستة التي لا سابع لهم هي الأيام التي خلق الله تعالى
بها الكون وقضاهن سبع سماوات في ستة ايام
فقال له البابا ولماذا قال في آخر الاية (وما مسنا من لغوب) ؟
فقال له : لأن اليهود قالوا أن الله تعب واستراح
يوم السبت فنزلت الاية ..
أما السبعة التي لا ثامن لهم هي السبع سموات
(الذي خلق سبع سموات طباقا ما ترى من خلق الرحمن من تفاوت) ..
والثمانية الذين لا تاسع لهم هم حملة عرش الرحمن
(ويحمل عرش ربك يومئذٍ ثمانية) ..
والتسعة التي لا عاشر لها وهي
معجزات سيدنا موسى عليه السلام ..
فقال له البابا اذكرها !
فأجاب أنها اليد والعصا والطمس
والسنين والجراد والطوفان والقمل والضفادع والدم ..
أما العشرة التي تقبل الزيادة فهي الحسنات
(من جاء بالحسنة فله عشرة أمثالها والله يضاعف الأجر لمن يشاء) ..
والأحد عشر الذين لا ثاني عشر لهم هم
أخوة يوسف عليه السلام ..
أما المعجزة المكونة من 12 شيئاً فهي
معجزة موسى عليه السلام
(وإذ استسقى موسى لقومه فقلنا اضرب
بعصاك الحجر فانفجرت منه اثنا عشر عيناً) ..
أما الثلاثة عشرة الذين لا رابع عشر لهم
هم إخوة يوسف عليه السلام وأمه وأبيه ..
أما الاربع عشر شيئاً اللتي كلمت الله فهي
السماوات السبع والاراضين السبع
(فقال لها وللأرض ائتيا طوعاً أو كرهاً قالتا أتينا طائعين)
وأما الذي يتنفس ولا روح فيه هو الصبح (والصبح إذا تنفس) ..
أما القبر الذي سار بصاحبة فهو الحوت
الذي التقم سيدنا يونس عليه السلام ..
وأما الذين كذبوا ودخلوا الجنة
فهم إخوة يوسف عليه السلام
عندما قالوا لأبيهم ذهبنا لنستبق وتركنا يوسف
عند متاعنا فأكله الذئب ،
وعندما انكشف كذبهم قال أخوهم (لا تثريب عليكم)
وقال أبوهم يعقوب (سأستغفر لكم) ..
أما اللذين صدقوا ودخلوا النار فقال له إقرأ قوله تعالى :
(وقالت اليهود ليست النصارى على شئ)
(وقالت النصارى ليست اليهود على شئ) ..
وأما الشيئ الذي خلقه الله وأنكره فهو صوت الحمير
(إن أنكر الأصوات لصوت الحمير) ..
وأما الشيء الذي خلقه الله واستعظمه فهو كيد النساء
(إن كيدهن عظيم) ..
وأما الأشياءالتي خلقها الله وليس لها أب أو أم
فهم آدم عليه السلام ، الملائكةالكرام ، ناقة صالح ،
وكبش اسماعيل عليهم السلام ..
ثم قال له إني مجيبك على تفسير الايات قبل سؤال الشجرة ..
فمعنى الذاريات ذروا هي الرياح أما الحاملات
وقرا فهي السحب التي تحمل الأمطار
وأما الجاريات يسرا فهي الفلك في البحر
أما المقسمات أمرا فهي الملائكة المختصه بالارزاق
والموت وكتابة السيئات والحسنات ..
وأما الشجرة التي بها اثنا عشر غصناً
وفي كل غصن ثلاثين ورقة
وفي كل ورقة خمس ثمرات
ثلاث منها بالظل واثنان منها بالشمس ،
فالشجرة هي السنة والأغصان
هي الأشهر والأوراق هي أيام الشهر
والثمرات الخمس هي الصلوات
وثلاث منهن ليلاً واثنتان منهن في النهار ..
وهنا تعجب كل من كانوا في الكنيسة
فقال له ابو اليزيد إني سوف أسألك سؤالا واحداً
فأجبني إن إستطعت
فقال له البابا اسأل ما شئت
فقال : ما هو مفتاح الجنة ؟
عندها ارتبك القسيس وتلعثم وتغيرت تعابير وجهة
ولم يفلح في إخفاء رعبه ،
وطلبوا منه الحاضرين بالكنيسة أن يرد عليه
ولكنه رفض فقالوا له لقد سألته كل هذه الاسئلة
وتعجز عن رد جواب واحد فقط
فقال إني أعرف الإجابة
ولكني أخاف منكم
فقالوا له نعطيك الأمان فأجاب عليه ،
فقال القسيس الإجابة هي :
{ أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله } !!
وهنا أسلم القسيس وكل من كان بالكنيسة ،
فقد من الله تعالى عليهم وحفظهم بالإسلام
وعندما آمنوا بالله حولوا الدير إلى مسجد يذكر فيه اسم الله ..
وقد تكلم عنه الإمام الغزالى فقال :
فى كتاب المحبه والشوق فى إحياء علوم الدين :
المحب لا يحب الدنيا والأخرى ،
وانما يحب من مولاه مولا
وقال أبا يزيد فى كتاب ذم الكبر :
ما دام العبد يظن ان فى الخلق من هو شر منه فهو متكبر – فقيل له فمتى يكون متواضعا ؟
قال : إذا لم ير لنفسه مقاما ولا حالا
وتواضع كل إنسان على قدر معرفته بربه
ومعرفته بنفسه –
قيل حدثنا عن مشاهدتك من الله ؟
فصاح ثم قال : ويلكم ... لا يصح لكم أن تعلموا ذلك –
قيل : فحدثنا بأشد مجاهدتك لنفسك فى الله تعالى ؟
فقال : أيضا لا يجوز أن أطلعكم عليه ..
قيل : فحدثنا عن رياضة نفسك فى بدايتك –
فقال : دعوت نفسى إلى الله فجمحت على –
فعزمت عليها أن لا أشرب الماء سنة
ولا أذوق النوم سنة فوفت لى بذلك .
بسم الله الرحمن الرحيم
( لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود
والذين أشركوا و لتجدن أقربهم مودة للذين آمنوا
الذين قالوا إنا نصارى ذلك بأن منهم قسيسين ورهبانا
وأنهم لايستكبرون )
وفى حديث لسيدنا رسول الله ﷺ
(إن الله سيفتح عليكم بعدى مصر
فاستوصوا بقطبها خيرا فإن لهم فيكم صهرا وذمة )
وقال عليه الصلاة والسلام
( الله الله فى أهل الذمة أهل المدرة السوداء السحم
الجعان فإن لهم نسبا وصهرا )
وقال إن الإمام الحسن بن علي بن ابي طالب كرم الله وجهه
طلب من معاوية فى مفاوضات الصلح بينهما
أن يرفع الخراج عن أهل قرية الجفن فإن فيها خؤلة لة
(إبراهيم عليه السلام نجل سيدنا رسول الله  )
وهذا سوف يسوقنا الحديث الى قصة السيدة مريم
زوجة سيدنا رسول الله قرية الحفن – محافظة #المنيا
========================
ويقول على باشا مبارك فى الخطط التوفيقية
فى الجزء 3 ص 96 يقول :
فى شارع الناصرية بحى السيدة زينب رضى الله عنها
يوجد درب السايس وفى هذا الدرب
وهو المتفرع من شارع خيرت ضريح
يعرف بضريح أبى يزيد البسطامى رضى الله عنه
وفى الجزء 12 ص 5 يقول على باشا مبارك : ( ساقية قلتة ) قرية من مديرية جرجا بقسم سوهاج
فى شرقى النيل بقليل وفى بحرى أخميم
يقول العامة ان قبر أبى يزيد البسطامى
ناحية ساقية قلتة والظاهر أن هذا مجرد زعم
ولم أقف له على موضع دفن
والذى فى ابن خلكان أن البسطاكى
نسبة إلى بسطام بفتح الموحدة
وسكون السين المهملة وفتح الطاء المهملة
وبعد الالف ميم بلدة مشهورة من أعمال قومس
ويقال انها اول بلاد خرسان من جهة العراق
وقد ترجمه فقال هو أبو يزيد طيفور بن عيسى
بن آدم بن عيسى بن على البسطامى الزاهد المشهور
كان جده مجوسيا ثم أسلم وكان له أخوان
زاهدان عابدان آدم وعلى
وكان أبو يزيد أجلهم
وسئل بأى شىء وجدت هذه المعرفة
قال ببطن جائع وبدن عار
وقيل له ما أشد ما لقيته فى سبيل الله تعالى
فقال لا يمكن وصفه
فقيل له ما أهون ما لقيت نفسك منك
فقال أما هذا فنعم دعوتها الى شىء من الطاعات
فلم تجبنى طوعا فمنعتها الماء سنة
وكان يقول لو نظرتم الى رجل أعطى من الكرامات
حتى يرتفع فى الهمواء فلا تغتر به حتى تنظروا
كيف تجدونه عن الامر والنهى ،
وحفظ الحدود وأداء الشريعة
وله مقامات كثيرة ومجاهدات مشهورة
وكرامات ظاهرة
وكانت وفاته سنة احدى وستين
وقيل اربعة وستين ومائتين رحمه الله تعالى
وطيفور بفتح الطاء المهملة وسكون الياء
وضم الفاء وبعد الواو الساكنة
ولم يذكر موضع دفنه
==================== العائلة البسطامية
==========
ويقول السبكى فى الطبقات ج 3 ص 59
*( أبو عمر البسطامى )*
هو محمد بن الحسين بن محمد بن الهيثم
بن القاسم بن مالك أبو عمر البسطامى *
وبسطام بفتح الباء قاضى نيسابور
كان احد الأئمة من اصحابنا والرفعاء
من علمائهم قدم بغداد فى حياة الشيخ
ابى حامد الاسفراينى
وكان الشيح أبو حامد يجله ويعظمه
وكان القاضى أبو عمر نظير أبى الطيب الصعلوكى
حشمة وجاها فصاهره أبو الطيب
وجاء بينهما فضلاء أئمة سمع القاضى أبو عمر الحديث
بالعراق والاهواز واصبهان وسجستان
واملى وحدث عن أبى القاسم الطبرانى
واحمد بن عبد الرحمن بن الجارود الرقى
وأبى بكر القطيعى وعلى بن حماد الاهوازى
واحمد بن محمود بن حران القاضى
وأبى محمد بن ماشى وغيرهم
روى عنه أبو عبد الله الحاكم
مع تقدمه وأبو بكر البيهقى
وأبو الفضل محمد بن عبد الله الصرام
وسفيان ومحمد ابنا الحسين بن فتحوية
ويوسف الهمدانى وغيرهم الحاكم فى التاريخ
فقال الفقيه المتكلم البارع الواعظ ثم
قال وورد له العهد بقضاء نيسابور
وقرىء علينا العهد غداة الخميس
ثالث ذى القعدة سنة ثمان وثمانين وثلثمائة
وأجلس فى مجلس القضاء فى مسجد
رجاء فى تلك الساعة وأظهر أهل الحديث
من الفرح والاستبشار ما يطول شرحه
وكتبنا الدعاء والشكر الى السلطان أيده الله
والى اوليائه وذكر الخطيب ان أبا صالح المؤذن
وأبا بكر محمد بن يحيى بن ابراهيم النيسابورى
اخبره أن القاضى أبا عمر توفى بنيسابور سنة 407
وقال عبد الغافر الفارسى انه توفى سنة ثمان واربعماءة
وأعقب الموفق والمؤيد ولدين امامين
وأخبرنا أبو محمد بن القيم سماعا عليه
ان ابا الحسن بن البخارى اخبره عن عبد الواحد
بن ابى المطهر الصيدلانى
اخبرنا ابو سعيد بن ابى ثالح الحافظ المؤذن
أخبرنا السيد ابو القاسم على بن الحسين
بن القاسم قدم علينا من هراة سنة سبع وخمسين واربعمائة
اخبرنا القاضى ابو عمر محمد بن الحسين بن محمد البسطامى اخبرنا حمد ابن عبد الرحمن بن الجارود الرقى بعسكر مكرم
حدثنا يزيد بن سنان البصرى بمصر
حدثنا بن سعيد القطان حدثنا يحيى بن العلاء
عن طلحة العقيلى عن الحسن بن على رضى الله عنه قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
نهم المقتاح الهدية امام الحاجة
لم يرو هذا الحديث من حديث الحسن رضى الله عنه
فى شىء من الكتب الستة ...
=========================================
محمد بن عبد الله بن أحمد بن محمد
بن أحمد بن الحسين بن موسى البسطامى
فى صفحة 36 فى الطبقات للسبكى
يقول : محمد بن عبد الله بن أحمد بن الحسين
بن موسى البسطامى رضى الله عنه
الرزجاخى ورزجاء بفتح الراء المهملة
كذا ذكر أبو سعيد بن السمعانى
قال شيخنا الذهبى
وقيل بضمها ثم سكون الزاى ثم جيم
وفى آخرها هاء قرية من قرى بسطام
كان فقيها أديبا محدثا تفقه على الاستاذ
أبى سهل الصعلوكى وسمع أبا بكر احمد بن ابراهيم
الاسماعيلى وأبا احمد بن عدى الحرجانيين
وأبا احمد الحاكم الحفاظ وابا احمد الغطريقى
وابا على بن المغيرة روى عنه الحافظ ابو بكر البيهقى
وابو عبد الله التثقفى وابو سيعيد بن ابى صادق
وابو الحسن على بن محمد بن احمد الفقاعى
وآخرون مولده فى سنة احدى واربعين وثلاثمائة
وكان يجلس لاسماع الحديث والادب وله حلقة
وانتقل فى آخر عمره الى بسام
ومات بها فى ربيع الاول سنة ست وعشرين واربعمائة
وفى صفحة 85 من الطبقات للسبكى أبو سهل البسطامى "
=============================
هو محمد بن هبة الله بن محمد ابن الحسين
الإمام الكبير ابو سهل ولد جمال الاسلام
أبى محمد بن القاضى أبى عمر البسطامى *
ثم النيسابورى وهو الذى يقال له أبو سهل بن الموفق
والموفق لقب والده جمال الاسلام
ولد سنة ثلاث وعشرين واربعمائة
قال فيه عبد المغافر سلالة الامامة
وقرة عين أصحاب الحديث انتهت اليه
زعامة الشافعية بعد أبيه فاجراها أحسن مجرى
ووقعت فى ايامه محن ووقائع للاصحاب
وكان يقيم رسم التدريس
وسمع من مشايخ وقته بخراسان
والعراق مثل النصرى وابى حسان المزكى
وابى حفص بن مسرور ومان بينهم مجمع العلماء
وملتقى الائمة توفى ابوه سنة اربعين
فاحتف به الاصحاب وراعوا فيه حق والد
وقدموا للرياسة واقام الاستاذ ابو القاسم القشيرى
فى تهيئة اسبابه واستدعى الكل الى متابعته
وطلب من السلطان ذلك فاجيب وارسل اليه الخلع
ولقب بلقب أبيه الاسلام وصار ذا رأى وشجاعة
ودهاء وظهر له القبول عند الخاصة والعام
حتى حسده الاكابر وخاصموه فكان يخصمهم
ويتسلط عليهم فبداله خصوم
واستظهروا بالسلطان عليه
و على اصحابه وصارت الاشعرية مقصودين بالاهانة
والمنع عنه الوعظ والتدريس وعزلوا من خطابه المجامع
وتبع من الحنفية طائفة أشربوا فى قلوبهم الاعتزال
والتشيع فخيلوا الى ولى الامر الازراء بمذهب الشافعى
عموما وبالاشعرية خصوصا
وهذه هى الفتنة التى طار شرارها
وطال ررها وعظم خطبها
وقام فى سب اهل السنة خطيبها
فان هذا الامر ادى الى التصريح بلعن اهل السنة
فى الجمع وتوظيف سبهم على المنابر
وصار لأبى الحسن الاشعرى بها اسوة
بعلى بن ابى طالب رضى الله عنه
واستعلى أولئك فى المجامع
فقام ابو سهل فى نصرة السنة قياما مؤزرا
وتردد الى المعسكر فى ذلك ولم ييفد
وجاء الامر من قبل السلطان بالقبضى على الرئيس القراتى والاستاذ ابى القاسم القشيرى وامام الحرمين
وابى سهل بن الموفق ونفيهم ومنعهم عن المحافل
وكان ابو سهل غائبا فى بعض النواحى
فلما قرىء الكتاب بنفيهم أغرى بهم الغاغة
والاوباش فاخذوا بالاستاذ ابى القاسم القشير
والفراتى يجرونهما ويستخفون بهما
وحبسا وأما امام الحرمين فانه كان احس بالامر
فاختفى وخرج على طريق كرمان الى الحجاز
وبقيا فى السجن مفترقين اكثر من شهر
فتهيأ ابو سهل من ناحية باخرز
وجمع من أعوانه رجالا عارفين بالحرب
وأتى باب البلد وطلب اخراج الفراتى والقشيرى
فما اجيب بل هدد بالقبض عليه فما التفت
وعزم على دخول البلد ليلا والاشتغال باخراجهما مجاهرة
وكان متولى البلد قمقافصة الى داره
وصاح من معه بالنفيرات العالية
ورفعوا عقائرهم ..
=========================
وفى الجزء 4 ص 8 ( أبى عمر البسطامى )
هو أبو المعالى وهو المؤيد بن القاضى
ابى عمر البسطامى وسبط الامام الجليل أبى الطيب
الصعلوكى سمع أبا الحسين الخفاف
وابا الحسن العلوى واملى مجالس
روى عنه سبطه هبة الله
بن سهل السيدى وزاهر
ووجيه ابنا طاهر الشحامى وغيرهم
مات سنة 465 ..
========================================
هبة الله بن سهل بن عمر بن القاضى
أبى عمر محمد بن الحسين البسطامى
( عبد الملك بن محمد البسطامى )
هو عبد الملك بن محمد بن هبة الله
بن سهل بن عمر بن محمد بن الحسين البسطامى
سبط امام الحرمين أبى المعالى الجوينى
كان يعرف بالفخر وهو من بيت الامامة والعلم
قال ان السمعانى فى التحيير
صار مقد الاصحاب بنيسابور مدة
وكان يرجع الى فضله وذكائه وفطنته يناظر
ويذكر سمع معى من جده هبة الله بن سهل السندى
ووصل الى بغته واما ببغداد سنة ثلاثة وثلاثين وخمسمائة
( قلت ) كذا فى التحيير فى كتاب ابن باطيش
وابن باطيش من التحيير يأخذو فى هذه السنى
توقى جده هبة الله بن سهل *
===========================================
أبو الشجاع البسطامى
هو عمر بن محمد بن عبد الله
بن محمد بن عبد الله بن نصر بقتح النون والصاد
المهملة ابو شجاع البسطامى ثم البلخى
امام مسجد راعوم ففيه محدث رفيق الحافظ الكبير
ابى سعد بن السمعانى وصديقه
ولد سنة خمس وسبعين واربعمائة
فسمع ببلخ أباه وأبا القاسم أحمد بن محمد الخليلى
وابراهيم بن محمد الاصبهانى
وابا جعفر محمد بن الحسين السمنجانى
وعليه تفقه وابا حامد احمد بن محمد الشداعى
وابا نصر محمد بن محمد الماهاتى وجماعة
روى عنه ابو سعد السمعانى
وابنه عبد الرحيم وابن الجوزى
والافتخار عبد المطلب الهاشمى
وابو روح عبد المعز الهروى
وآخرون ذكره صاحبه ابن السمعانى
فقال المندرانى وابو روح عبد المعز الهروى
وآخرون ذكره صاحبه ابن السمعانى
فقال محموع حسن
وجملة مليخة مفت مناظر محدث مفسر
واعظ أديب شاعر حاسب
قال وكان مع هذا الفضائئل حسن السيرة جميل الامر
مليح الاخلاق مأمون الصحبة نظيف الظاهر والباطن
لطيف العشرة فصيح العبارة مليح الاشارة
فى وعظه كثير النكت والفوائد
وكان على كبر السن حريصا على طلب الحديث
والعلم مقتبسا من كل أحد
ثم قال كتبت عنه الكثير بمرو وهراة وبخارى
وسمرقند وكتب عنى الكثير وحصل نسخة بهذا الكتاب
يعنى ذيل تاريخ بغداد
وقال فى موضع آخر لا نعرف للفضائل اجمع
منه مع الورع التام
وقال فى الذيل كتب الى من بلخ أبياتا وهى ..
يا آل سمعان ما أنسى فضائلكم *** قد صرن فى صحف الايام عنوانا
معاهدا ألتها النازلون بها *** فما وهت بمرور الدهر اركا
حتى أتاها أبو سعد قشيدها *** وزادها بعلو الشان تبيانا
كانوا ملا ذبنى الآمال فانقرضوا *** مخلفين به مصل الذى كانا
لولا مكان ابى سعد لما وجدوا *** على مفاخرهم للناس برهانا كانوا رياضا فاهدوا من خلائقه *** الى صبا روحا وريحانا
فى ابيات آخر يمتدح بها الذيل ذكرها ابو سعد
حكى ان كلا من أبى شجاع وأبى سعد
كان يسأل الله ان لا يسمعه نعى صاحبه
فماتا فى شهرين ابو شجاع ببلخ
وابو سعد بمرو ولم يسمع احدهما
نعى الآخر توفى ابو شجاع ببلخ
فى شهر ربيع الآخر سنة اثنتين وستين وخمسمائة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل تعلم من هو أبو يزيد البسطامى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المودة العالمى ::  حضرة الملفات الخاصة ::  الحلاج والبسطامى -
انتقل الى: